رمز الخبر: ۱۳۶۳۶
تأريخ النشر: 09:41 - 22 June 2009
عصرایران - (رويترز) - قالت وزيرة الاقتصاد الفرنسية كريستين لاجارد يوم الاحد ان الكويت عضو منظمة أوبك ستجرى محادثات تتعلق بالطاقة النووية مع شركة أريفا الفرنسية.

وقالت لاجارد بعد اجتماع مع أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح ان الجانبين بحثا اقامة علاقات شراكة رأسمالية بين الشركات الفرنسية والحكومة الكويتية في حقل الاستخدام السلمي للطاقة النووية.

وصرحت لاجارد للصحفيين خلال زيارة قصيرة للكويت بأن التعاون في مجال "الطاقة النووية السلمية ... سيشهد تطورا أكبر من خلال الاجتماعات المقرر عقدها في الايام القادمة بين أريفا والسلطات الكويتية.

"نأمل في تحقيق تقدم ملموس قريبا." وأكدت أنه لم توقع أي اتفاقية للطاقة النووية خلال زيارتها.

وفي مارس اذار قال نائب رئيس الوزراء ووزير الدفاع الكويتي الشيخ جابر مبارك الاحمد الصباح ان بلاده ستتعاون مع فرنسا في مجال الطاقة النووية ملمحا الى احتمال شراء حصة في مجموعة أريفا النووية.

وفي فبراير شباط قال الشيخ صباح لصحيفة الوطن الكويتية ان الكويت تبحث تطوير الطاقة النووية بمساعدة من شركة فرنسية للوفاء بالطلب على الطاقة الكهربية وتحلية المياه.

وتملك الحكومة الفرنسية حصة أغلبية في أريفا.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: