رمز الخبر: ۱۳۶۴۶
تأريخ النشر: 12:35 - 22 June 2009
أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية حسن قشقاوي أن مجلس الشورى الاسلامي ووزارة الخارجية يعقدان اليوم جلسة مشتركة خاصة لدراسة رد ايران على دور بعض الدول الغربية في احداث الشغب الاخيرة.
عصرایران - أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية حسن قشقاوي أن مجلس الشورى الاسلامي ووزارة الخارجية يعقدان اليوم جلسة مشتركة خاصة لدراسة رد ايران على دور بعض الدول الغربية في احداث الشغب الاخيرة.

وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان قشقاوي أضاف في مؤتمر صحفي عقده قبل ظهر اليوم الاثنين , قائلا "ان هذه الجلسة الساخنة منعقدة حاليا ومسؤولو وزارة الخارجية منشغلون بعرض الوثائق المتعلقة بهذا الموضوع ".

وأعتبر أن قيام الحكومات ووسائل الاعلام الغربية بترويج الفوضوية على مستوى الاجواء الداخلية لدول اخرى أمر مرفوض تماما , واصفا مشاركة الشعب الايراني الواسعة في الانتخابات الرئاسية الاخيرة والتي بلغت نسبتها 85 بالمائة بالجوهرة الجميلة , وأكد ان ايران لن تسمح لبعض الدول الغربية بتحويل هذه الجوهرة الى حجر تضعه في ايدي ثلة من الانتهازيين ليحطموا به زجاج منازلهم .

واعتبر قشقاوي الأوضاع الحاصلة في البلاد بمثابة شأن داخلي بين افراد العائلة الواحدة , مؤكدا ان هذه الاوضاع سيتم تسويتها عبر الآليات الديموقراطية .

وحول الاضرار المادية التي اصابت عدد من السفارات الايرانية في اوروبا , استبعد قشقاوي حصول هذه الاحداث بدون علم مسبق لدى قوات الشرطة في تلك الدول, معتبرا هذا الأمر تحرك يتنافى مع المواثيق الدولية المعترف بها , وطالبا من المراجع ذات العلاقة متابعة هذه القضية .

وعن الانباء التي تحدثت عن قيام الحكومة البريطانية بمصادرة جزءا من الارصدة المتعلقة بالشعب الايراني , وصف المتحدث باسم وزارة الخارجية هذه العملية بأنها مكررة وتأتي في اطار السياسات الفاشلة لفرض الحظر على ايران , مؤكدا أنها غير مجدية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: