رمز الخبر: ۱۳۶۶۶
تأريخ النشر: 11:17 - 23 June 2009
عصرایران - أكد الأمين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي أكمل الدين احسان أوغلو الاثنين أن العالم الاسلامي مدعو اليوم أكثر من أي وقت مضى الى اجراء المزيد من الدراسات والبحوث لدرء المخاطر التي تواجهها الأمة الاسلامية بالتصدي للدعاية "السلبية" وتقديم "الصورة الحقيقية" للدين الاسلامي كدين للسلم والمحبة والحرية.

وقال أوغلو في كلمة له ألقاها نيابة عنه المفوض العام والمشرف على ادارة شؤون الدعوة بالمنظمة السفير سالم العجيلي الهوني: "من المسائل التي تسترعي اهتمام منظمة المؤتمر الاسلامي واهتمام رجال الدعوة ظاهرة الخوف من الاسلام (الاسلاموفوبيا), التي أصبحت تمثل مصدر قلق وانشغال حقيقي لدى جميع شعوب الأمة  الاسلامية".

وشدد أوغلو في كلمته التي افتتح بها أعمال الدورة ال`16 للجنة تنسيق العمل الاسلامي المشترك في مجال الدعوة المنعقدة حاليا في طرابلس على أن مواجهة ظاهرة العداء للاسلام تحتاج الى عمل مؤسسي تشارك فيه جميع الفعاليات الاسلامية من دول ومنظمات حكومية وأهلية ومؤسسات المجتمع المدني.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: