رمز الخبر: ۱۳۶۹۸
تأريخ النشر: 13:29 - 28 June 2009
عصرایران - أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" والناطق باسم كتلتها البرلمانية صلاح البردويل أن جولة الحوار التي ستنطلق اليوم الأحد في القاهرة ستركز على ملف الاعتقال السياسي في الضفة الغربية، وانعكاساته على مجمل الجهود الرامية إلى تحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام.
 
وقال البردويل في تصريحٍ صباح ، أنه يفترض أن تكون هذه الجولة استكمالاً لحل كافة المواضيع العالقة في ملفات الحوار، مشددًا على أنه سيتم التركيز على ملف الاعتقال السياسي في الضفة الغربية المحتلة قبل الحديث في هذه الملفات.

وأشار إلى أنه ومع صبيحة هذا اليوم وفق آخر الإحصائيات الموثقة يرتفع عدد المختطفين في سجون ميليشيا عباس إلى 915 مختطفًا، معتبرًا أنه لا يمكن بحالة من الأحوال نجاح هذا الحوار والوصول إلى اتفاق دون الإفراج عن المختطفين.

وحول تاريخ السابع عشر المعلن كموعد لإعلان اتفاق، أكد البردويل أن هذا مرهون بجدية حركة "فتح"، ومدى استعدادها لإنهاء هذا الملف الذي يعتبر طعنة في ظهر كل حر وشريف فلسطيني.

يشار إلى أن موقع "أمامة" التابع لحركة "حماس" في الضفة الغربية نشر اليوم قائمة معتقلي الحركة وأنصارها في سجون ميليشيا عباس، والبالغ عددهم 915 معتقلاً موزعين كالتالي: قلقيلية: (233)، نابلس: (170)، الخليل: (170)، جنين: (69)، سلفيت: (68)، رام الله: (66)، طولكرم: (58)، بيت لحم: (48)، طوباس: (23)، أريحا: (6)، القدس: (4).

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: