رمز الخبر: ۱۳۷۳۲
تأريخ النشر: 13:33 - 29 June 2009
أعلن المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور أن اجتماع أعضاء اللجنة الخاصة مع ممثل المرشح مير حسين موسوي أفضى الى نتائج غير مرضية, منوها الى انه سيتم إعادة فرز الأصوات في 10% من صناديق الاقتراع أمام كاميرات التلفزيون.
عصرایران - أعلن المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور أن اجتماع أعضاء اللجنة الخاصة مع ممثل المرشح مير حسين موسوي أفضى الى نتائج غير مرضية, منوها الى انه سيتم إعادة فرز الأصوات في 10% من صناديق الاقتراع أمام كاميرات التلفزيون.

وأضاف عباس علي كد خدائي في تصريح لوكالة مهر للأنباء , "تعليقا علي النبأ الذي أعلن في وقت سابق اليوم عن اجتماع أعضاء اللجنة الخاصة مع ممثل السيد مير حسين موسوي باعتباره مرشح معترض على نتائج الانتخابات الرئاسية العاشرة , فإن نتيجة الاجتماع لم تكن ايجابية ".

وأوضح , أنه على الرغم من الجهود التي بذلها مجلس صيانة الدستور من اجل تأمين مطالب السيد مير حسين موسوي الا انه للأسف النتيجة الحاصلة لم تكن ايجابية .

وقال المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور "بناء على هذا فقد صدرت الأوامر بأن تجري إعادة فرز الأصوات لـ 10 بالمائة من مجموع صناديق الاقتراع في كل المحافظات , أمام كاميرات الاذاعة والتلفزيون ".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: