رمز الخبر: ۱۳۷۳۴
تأريخ النشر: 10:18 - 30 June 2009
وجه امين مجلس صيانة الدستور آية الله احمد جنتي اليوم الاثنين رسالة لوزير الداخلية صادق محصولي أعلن خلالها تأييد صحة نتائج الدورة العاشرة للانتخابات الرئاسية .
عصرایران - ارنا - وجه امين مجلس صيانة الدستور آية الله احمد جنتي اليوم الاثنين رسالة لوزير الداخلية صادق محصولي أعلن خلالها تأييد صحة نتائج الدورة العاشرة للانتخابات الرئاسية .
   
واوضح آية الله جنتي في هذه الرسالة ان مجلس صيانة الدستور بالنظر لمسؤوليته في بحث الشکاوى والطعون حول النتائج ومسار العملية الانتخابية التي اجريت في 12 حزيران / يونيو کان قد اعلن عن المهلة القانونية لتسلم هذه الطعون وفق المادة 80 من قانون الانتخابات الرئاسية وبالاضافة الى ذلک اعلن عن تمديدها لمدة 5 ايام اخرى .

واردف ،بعد التدقيق والبحث الشامل الذي قام به مجلس صيانة الدستور في الشکاوى والطعون المقدمة حيال النتائج والعملية الانتخابية تبين ان الجزء الرئيسي منها لايمکن اعتباره من مصاديق الخروقات او التزوير بل ان بعض الخروقات الهامشية التي يلاحظ وقوعها في معظم العمليات الانتخابية لاتکتسب الاهمية .

وتابع :بعد بحث کافة المواضيع المرتبطة خلال اجتماعات عديدة عقدها مجلس صيانة الدستور اعتبر ان الطعون والاعتراضات المقدمة غير واردة لذلک أيد صحة نتائج الدورة العاشرة للانتخابات الرئاسية وفق المادة 79 من قانون الانتخابات .

وفي هذه الرسالة اشاد مجلس صيانة الدستور بالحضور والمشارکة الملحمية للمواطنين في الانتخابات الرئاسية التي تجلت فيها سمتي الجمهورية الى جانب الاسلامية في النظام مما سجل صفحة ناصعة اخرى في تاريخ السيادة الشعبية الدينية في ايران .

کما اشاد بالمساعي والجهود الکبيرة التي بذلتها وزارة الداخلية والمسؤولين التنفيذيين وکذلک لجان المراقبة ووسائل الاعلام والمرشحين الذين منحوا مزيدا من التحرک والحرارة في الاجواء التنافسية خلال العملية الانتخابية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: