رمز الخبر: ۱۳۸۸۰
تأريخ النشر: 15:46 - 07 July 2009
عصرایران - (رويترز) - نقلت صحيفة الراية القطرية يوم الثلاثاء عن عبد الرحمن العطية الامين العام لمجلس التعاون الخليجي قوله ان من السابق لاوانه مناقشة من سيتولى ادارة البنك المركزي الخليجي المزمع اقامته لكنه أكد أن الموعد المحدد لاطلاق العملة الخليجية الموحدة عام 2010 لا يزال قائما.

وحين سئل من أي دولة سيتم اختيار محافظ البنك المركزي الخليجي وكيف سيتم تشكيل مجلس ادارة البنك المركزي نقلت الصحيفة عنه قوله "من السابق لاوانه الحديث في هذه التفاصيل."

وقال "النظام الاساسي للبنك المركزي لاحقا سيحدد كل التفاصيل المتعلقة بالهيكل التنظيمي واليات التعيين."

وشهد مشروع الوحدة النقدية خلافات في مايو ايار الماضي عندما أعلنت الامارات العربية المتحدة ثاني أكبر اقتصاد عربي انسحابها من الاتفاق الذي كان يضمها الى جانب السعودية والكويت وقطر والبحرين.

وعزت الامارات وهي ثاني دولة من دول المجلس تعلن الانسحاب من الاتفاق بعد سلطنة عمان قرارها الى اختيار السعودية -أكبر اقتصاد في المنطقة على الاطلاق- مقرا للبنك المركزي الخليجي.

ومنذ ذلك الحين أكدت الدول الاربع المتبقية التزامها باتفاق العملة الموحدة المزمع.

وقال العطية لصحيفة الراية "لا أتصور أي تأجيل أو تأخير لمشروع الاتحاد النقدي" بعد انسحاب الامارات لكنه لم يحدد موعدا لتأسيس البنك المركزي الخليجي.

وقال "الاجراء بانشاء البنك المركزي وبدء أعماله مرهون باستكمال المتطلبات القانونية والتنظيمية والفنية اللازمة لانشائه وسيحدد المجلس النقدي تاريخ بدء أعمال البنك المركزي على اثر ذلك."

والى جانب ذلك سيؤسس مجلس التعاون الخليجي سوقا مشتركة تشمل اتحادا جمركيا.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: