رمز الخبر: ۱۳۹۴۳
تأريخ النشر: 12:07 - 11 July 2009
عصرایران - يحيي مسلمو البوسنة السبت الذكرى الرابعة عشرة لمجزرة سريبرينيتسا في مراسم سيتم خلالها دفن رفات 534 شخصا تم تحديد هوياتهم في مقبرة اقيمت قرب هذه المدينة في شرق البوسنة.

وافادت وكالة مهر للأنباء أنه عثر على رفات الضحايا الذين تتراوح اعمارهم بين 14 و 75 عاما في مقابر جماعية في هذه المنطقة وتم تاكيد هوياتهم عبر فحوصات الحمض النووي الريبي.

وسيدفن الرفات كما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية في مقبرة بوتوكاري التي اقيمت عام 2003 قرب سريبرينيتسا, حيث دفن حتى الآن حوالي 3200 ضحية تم التعرف على هوياتها.

ومذبحة سريبرينيتسا هي الأسوأ في اوروبا بعد الحرب العالمية الثانية, حيث قتل نحو 8000 رجل وصبي مسلم في غضون ايام في تموز/ يوليو 1995 على يد قوات صرب البوسنة التي سيطرت على المنطقة الخاضعة الآن لحماية الامم المتحدة.

وهذه المجزرة التي ارتكبت خلال بضعة ايام اعتبرتها محكمة العدل الدولية على انها إبادة.

وينتظر مشاركة عشرات آلاف المسلمين البوسنيين في احياء هذه الذكرى, على ان تحييها ايضا دول الاتحاد الاوروبي للمرة الاولى اثر قرار اعتمده البرلمان الاوروبي في كانون الثاني/ يناير في هذا الصدد.

وتقع سريبرينيتسا في كيان صرب البوسنة ما يجعل المراسم شديدة الخطورة, وسينتشر نحو ألف شرطي لضمان امن المراسم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: