رمز الخبر: ۱۴۰۳۵
تأريخ النشر: 09:27 - 15 July 2009
عصرایران - (رويترز) - حذرت الصين مواطنيها في الجزائر من هجمات محتملة من تنظيم القاعدة انتقاما من حملة الحكومة الصينية في اقليم سنكيانج الصيني الذي يغلب المسلمون على سكانه.

وحثت السفارة الصينية في الجزائر في موقعها على شبكة الانترنت كل المواطنين والمنظمات الصينية على توخي مزيد من الحذر وتعزيز التدابير الامنية "بالنظر الى الوضع بعد حادث الخامس من يوليو تموز في يورومتشي."

جاء التحذير بعد ان قالت شركة استيرلنج اسيانت الاستشارية في مجال المخاطر بلندن في تقرير الى عملائها ان تنظيم القاعدة قد يستهدف العمال الصينيين في شمال غرب افريقيا وذلك بعد حوادث الشغب العرقية في الخامس من يوليو في يورومتشي عاصمة سنكيانج.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية كين جانج للصحفيين يوم الثلاثاء حينما سئل عن التقرير "الصين تحث الصينيين في الخارج على الاهتمام بسلامتهم وتعزيز تدابير الحماية الذاتية .. وسوف تتخذ الصين اي اجراء ضروري لحماية سلامة المنظمات الصينية والمواطنين الصينيين في الخارج."

واجراءات الامن مشددة في أحياء المسلمين اليوغور في يورومتشي والمدن الاخرى في سنكيانج بعد ان تسببت حوادث الشغب العرقية في مقتل 184 شخصا واصابة اكثر من 1600 بجراح. واعتقل أيضا نحو ألف شخص.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: