رمز الخبر: ۱۴۰۷۷
تأريخ النشر: 14:24 - 16 July 2009
عصرایران - ارنا- اعلن رئيس فريق الازمه بوزاره الطرق والمواصلات احمد مجيدي اليوم الخميس انه تم العثور علي صندوقين اسودين من الصناديق الثلاثه المسجل عليها بيانات رحله طائره "توبولوف" التابعه لشرکه الخطوط الجويه "کاسبين" الايرانيه التي سقطت امس قرب قزوين.
   
وکانت الطائره في رحله لها من طهران الي العاصمه الارمينيه يريفان عندما تحطمت قبل ظهر امس الاربعاء قرب مدينه قزوين (شمال غرب) بعد 16 دقيقه من اقلاعها من مطار الامام الخميني (رض) في طهران وقتل جميع من کانوا على متنها وعددهم 168 شخصا.

وقال مجيدي في تصريح لارنا ان نظام الصوت واداء الطائره قد تم العثور عليه من قبل خبراء موسسه الطيران المدني الايراني ولا زالت المساعي جاريه للعثور علي الصندوق الثالث.

واشار الي ان الصندوقين الاسودين قد تضررا بشده وقال: ان الخبراء يدرسون کيفيه الاستفاده من البيانات التي يحتويهما الصندوقان الاسودان للکشف عن السبب في سقوط الطائره.

واضاف: في حال لم يکن بالامکان الاستفاده من المعلومات الموجوده في الصندوقين الاسودين سنقوم بارسالهما الي البلد المنشئ لاصلاحهما ومن ثم معرفه السبب في سقوط الطائره.

واشار الي وقع الحادث في الساعه الحاديه عشره و 33 دقيقه قبل ظهر امس الاربعاء وقال: انه فور وقوع الحادث تم بايعاز من رئيس الجمهوريه تشکيل فريق ازمه خاص في وزاره الطرق والمواصلات.

واشار مجيدي الي انه تم ايضا تشکيل فريق مماثل في محافظه قزوين برئاسه المحافظ وقال: بعد 20 دقيقه من وقوع الحادث وصلت فرق الهلال الاحمر والاسعاف وقوي الامن الداخلي الي مکان الحادث.

واشار الي انتشال الجثث من مکان وقوع الحادث وقال: ان عمليه انتشال الجثث قد انتهت وان فرق الاغاثه المتواجده في منطقه جنت اباد قرب قزوين تقوم حاليا بجمع حطام الطائره.

وقال مجيدي: ان شده الانفجار کانت هائله بحيث ان الطائره عند سقوطها تحولت الي قطع صغيره.
واستبعد هذا المسوول ان تکون الظروف الجويه السبب في سقوط الطائره وقال: عند وقوع الحادث کانت سرعه الرياح 10 کيلومترات في الساعه ودرجه الحراره 35 درجه مئويه.

يذکر ان اجمالي عدد رکاب الطائره کان 168 شخصا، من ضمنهم 153 راکبا وال15 شخصا الباقين هم طاقم الطائره.

وکان من بين الرکاب 7 من مواطني ارمينيا وجورجيا فيما البقيه هم ايرانيون.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: