رمز الخبر: ۱۴۱۲۲
تأريخ النشر: 11:58 - 22 July 2009
مستمرون في تقييم اداء الوزراء وجمع المعلومات حول الخيارات المختلفة
طهران / 21 تموز / يوليو/ارنا- رفض رئيس الجمهوريه محمود احمدي نجاد بعض التکهنات حول تقديم اعضاء الحکومه العاشره وقال: انه وبعد تقييم اداء الوزراء الحاليين نقوم الان بجمع المعلومات حول الخيارات المختلفه للوزارات.
واوضح الرئيس احمدي نجاد بان الافراد المطروحه اسماؤهم في اطار تکهنات الاشخاص والمجموعات للوزارات المختلفه يجري دراستهم ايضا وقال: من المحتمل ان يکون ضمن هذه التکهنات افراد يجري دراسه ادائهم من قبل رئيس الجمهوريه ولکن لم نصل لحد الان الي نتائج حاسمه في هذا الصدد، وهو انه من يتولي اي من الوزارات.
وتابع رئيس الجمهوريه: بطبيعه الحال خلال مرحله تشکيل الوزاره يتحدث افراد ومجموعات مختلفه عن ذلک وينشرون ذلک في اطار اخبار وکآنها منقوله عن مصادر مطلعه او قريبه من رئيس الجمهوريه.
واوضح ان لنا الفرصه حتي 13 اب /اغسطس لنقوم بتقديم الخيارات الي مجلس الشوري الاسلامي للحصول علي الثقه.
وفيما يتعلق بالشائعات المتعلقه باستقاله اسفنديار رحيم مشائي من منصب النائب الاول لرئيس الجمهوريه اکد قائلا: ان السيد مشائي هو من المدراء المتفانين والمومنين بالولايه والنزيهين والمبدعين في ايران فلماذا يقدم استقالته.
واکد الرئيس احمدي نجاد بان السيد مشائي کان علي مدي 4 سنوات مساعدا لرئيس الجمهوريه ورئيسا لموسسه التراث الثقافي والسياحه والصناعات اليدويه وقدم الکثير من الخدمات وقال: السيد مشائي يقوم اليوم في منصب النائب الاول لرئيس الجمهوريه بمواصله خدمه الثوره الاسلاميه والشعب والبلاد.
واشار رئيس الجمهوريه الي قله صلاحيات النائب الاول لرئيس الجمهوريه مقارنه مع مساعد رئيس الجمهوريه ورئيس موسسه التراث الثقافي والسياحه والصناعات اليدويه وقال: ان النائب الاول لرئيس الجمهوريه هو في الحقيقه معاون لرئيس الجمهوريه.
واعتبر الرئيس احمدي نجاد، مشائي بانه شخص ثوري ومضح ومتفان ويعيش حياه بسيطه وقال: ان خدمات السيد مشائي علي مدي 4 سنوات في مختلف المجالات الثقافيه والسياحه والصناعات اليدويه قل نظيرها.
واشار الي بعض العتاب المطروح حول اداء السيد مشائي وقال: ان العتاب والانتقادات حول السيد مشائي نوعان، فهناک البعض يعارضون الحکومه في اي عمل واجراء تقوم به وهناک البعض ينتقدون السيد مشائي من باب الحرص والانطباع لديهم حوله ولکن لو تعرف احد عن کثب عليه فان رايه سيتغير تجاهه ايجابا.
وحول اداء النائب الاول لرئيس الجمهوريه قال: وفقا للقانون فان النائب الاول لرئيس الجمهوريه له صلاحيه العمل في مجالين، الاول هو في الحالات التي يوکل فيها رئيس الجمهوريه له الاعمال ومتابعه الامور ومن ضمنها اداره اجتماعات الحکومه ومتابعه قرارات الحکومه والثاني عندما لا يکون رئيس الجمهوريه قادرا علي تنفيذ مسوولياته يقوم النائب الاول باداره الامور.
واضاف: عندما لا يکون رئيس الجمهوريه قادرا علي اداء مهامه فانه وبعد تاييد القائد يقوم مجلس مولف من روءساء السلطات والنائب الاول لرئيس الجمهوريه باجراء انتخابات رئاسه الجمهوريه في غضون 50 يوما.
وحول تغييرات وتعيينات مساعدي رئيس الجمهوريه قال: ان رئيس الجمهوريه وحتي انتهاء دورته الرئاسيه يمکنه تغيير مناصب مساعديه.
واوضح رئيس الجمهوريه انه بعد اجراء مراسم اداء اليمين لرئيس الجمهوريه يتم تقديم الوزراء المقترحين لمجلس الشوري الاسلامي وقال: بعون الله فان النواب وبعد دراسه الوزراء المقترحين سيمنحونهم الثقه ويصبحون اعضاء في الحکومه.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: