رمز الخبر: ۱۴۱۳۹
تأريخ النشر: 12:53 - 23 July 2009
ندد المتحدث باسم الخارجية الايرانية حسن قشقاوي بشدة بالهجوم الارهابي الذي استهدف الزوار الايرانيين المتوجهين لزيارة العتبات المقدسة في العراق واصفا هذه العملية بالارهابية والتي تتعارض مع القيم السماوية والانسانية.

 

عصر ايران - ندد المتحدث باسم الخارجية الايرانية حسن قشقاوي بشدة، بالهجوم الارهابي الذي استهدف الزوار الايرانيين المتوجهين لزيارة العتبات المقدسة في العراق، واصفا هذه العملية بالارهابية والتي تتعارض مع القيم السماوية والانسانية .   

 

ونقلت "ارنا" عن قشقاوي قوله ان تداعيات الاحتلال لازالت باقية ولازالت الساحة العراقية مفتوحة امام المجموعات الارهابية في ارتکاب جرائمها، معربا عن امله في ان تستعيد الحکومة العراقية مکانتها في تولي مسوولياتها بشکل کامل وان تسلب هذه الفرصة من الارهابيين .

 

واشار المتحدث باسم الخارجية الايرانية الي تکرار مثل هذه العمليات الارهابية ضد الزوار الايرانيين، معربا عن امله في ان يتحمل المسوولون العراقيون المعنيون، المسوولية تجاه المحافظة علي ارواح الزوار الايرانيين الذين دخلوا بتاشيرات صادرة من قبل الحکومة العراقية.

 

کما نصح قشقاوي الزوار الايرانيين الذين يرغبون بزيارة العتبات المقدسة في العراق، بعدم السفر بشکل انفرادي وانما في اطار القوافل التي تنظمها منظمة الحج والزيارة .

 

واودي الحادث الارهابي الذي وقع ليلة الثلاثاء في مدينة خانقين العراقية الي استشهاد 6 زوار ايرانيين و اصابه 31اخرين .

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: