رمز الخبر: ۱۴۲۱۸
تأريخ النشر: 11:16 - 28 July 2009
عصرایران - (رويترز) - قالت متحدثة باسم وزارة الداخلية الروسية يوم الاثنين إن بلادها اطلقت سراح احد زعماء الجريمة المنظمة المشتبه بهم والمطلوب لدى الولايات المتحدة في تهم غش وابتزاز.

وكان سيميون موجيليفيتش الذي يقول عنه مكتب التحقيقات الاتحادي الامريكي انه اسس عصابة اجرامية قوية في شرق أوروبا في تسعينات القرن الماضي قد اعتقل في روسيا عام 2008 واتهم بالتهرب الضريبي في احدى أكبر متاجر التجزئة لمستحضرات التجميل.

وقالت ايرينا دودوكينا المتحدثة باسم لجنة التحقيقات بوزارة الداخلية ان موجيليفيتش وشريكه المزعوم فلاديمير نيكراسوف قد اطلق سراحهما لان فترات احتجازهما قد انقضت.

وقالت دودوكينا ان التهم "ليست ذات طبيعة خطيرة بشكل خاص ولذا لا يوجد لدى المحققين سبب معين للاستمرار في احتجازهما."

وقال محامو موجيليفيتش مرارا ان موكلهم بريء ونفوا اي صلات بسلسلة مستحضرات التجميل (اربات بريستيج) التي يقول المدعون ان التهرب الضريبي قد وقع فيها.

واشارت دودوكينا الى ان القضية لم تسقط وسترسل الى المحكمة الاثنين او الثلاثاء بعد ان قام محققون بتصحيح خطأ تسبب في تأجيلها.

ويقول مكتب التحقيقات الاتحادي الامريكي على موقعه الالكتروني ان موجيليفيتش مطلوب القبض عليه بتهم الابتزاز والغش وغسل الاموال. ونفى موجيليفيتش الاوكراني المولد المزاعم الامريكية بانه زعيم عصابة.

وقد تلقت موسكو طلبا من الولايات المتحدة لتسليم موجيليفيتش ولكنها قالت انها لن تسلمه. وتقول روسيا ان دستورها لا يسمح بتسليم مواطنيها.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: