رمز الخبر: ۱۴۲۶۱
تأريخ النشر: 13:12 - 29 July 2009
عصرایران - نوفوستي. أكد الرئيس الأفغاني حامد كرزاي أن الحوار مع حركة طالبان هو السبيل الأفضل لإنهاء العنف الدموي في أفغانستان.

وقال كرزاي في بيان أصدره يوم أمس الثلاثاء، إن الحوار السياسي مع طالبان هو الوسيلة الأكثر فعالية لتحقيق السلام والاستقرار في أفغانستان، مشددا على ضرورة تكثيف جهود السلام في هذا الاتجاه.

ودعا كرزاي المجتمع الدولي الى دعم موقف الحكومة الأفغانية المؤيد لإجراء محادثات مع طالبان، وفقا لفرانس برس.

وكان وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند قد أكد في وقت سابق على ضرورة تحقيق "المصالحة" بين الحكومة الأفغانية ومجموعات طالبان الأقل تطرفا.

ومن جانبه رحب كرزاي بتصريحات ميليباند، معتبرا أنها "تؤكد سلامة الموقف الأفغاني".

ويذكر أن هذه الدعوة ليست الأولى التي يوجهها كرزاي لحركة طالبان ومجموعات أخرى متمردة لالقاء السلاح وقبول الدستور الأفغاني الساري منذ الإطاحة بنظام طالبان في أواخر عام 2001.

ومن جانب آخر جدد متحدث باسم المتمردين الأفغان التأكيد على "استحالة" إجراء حوار مع السلطات الأفغانية طالما بقيت القوات الدولية البالغ عددها حوالي 90 ألف جندي في أفغانستان.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: