رمز الخبر: ۱۴۲۸۷
تأريخ النشر: 10:36 - 30 July 2009
عصرایران - الجزیره - أمرت قاضية أميركية بالإفراج عن كويتي محتجز في معتقل غوانتانامو منذ قرابة ثماني سنوات، ووجهت باتخاذ الخطوات اللازمة لإعادته لوطنه.

وقال محامي المعتقل الكويتي خالد المطيري (34 عاما) إن القاضية كولن كولار كوتلي طلبت من الحكومة الأميركية اتخاذ جميع الخطوات الدبلوماسية الضرورية واللازمة لتسهيل الإفراج عن موكله وإعادته لوطنه.

وأضاف المحامي ديفد سينامون في بيان أن كل ما طلبه المطيري وأسرته منذ حجزه المحاكمة العادلة أمام محكمة مستقلة ومحايدة للتحقق من الأدلة المقدمة ضده، وأشار إلى أن العدالة أنصفت المطيري بعد أن أمضى أكثر من سبع سنوات في الحجز.

وقالت وزارة العدل الأميركية إنها ستنظر في الحكم قبل أن تقرر استئنافه أو عدمه.

وكان المطيري اعتقل في باكستان عام 2001 بعد سفره إلى أفغانستان مع منظمة خيرية لبناء مساجد وتوفير أموال للمدارس ودور الأيتام هناك.

وأشار المحامي إلى أن ثلاثة كويتيين ما زالوا قيد الاعتقال في غوانتانامو بشبهة الإرهاب، ومن بينهم فايز الكندري الذي اتهم رسميا بارتكاب جرائم حرب، ومن المنتظر أن يمثل أمام محكمة عسكرية في وقت لاحق.

يذكر أن الولايات المتحدة أفرجت عن ثمانية كويتيين كانوا محتجزين في غوانتانامو وأعادتهم إلى بلدهم في العامين 2005 و2006، حيث خضعوا لمحاكمة وبرئوا من التهم الموجهة إليهم.

وما زال هناك 229معتقلا في سجن غوانتانامو الذي وعد الرئيس الأميركي باراك أوباما بإغلاقه بحلول يناير/ كانون الثاني 2010.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: