رمز الخبر: ۱۴۳۴۱
تأريخ النشر: 13:20 - 01 August 2009

طهران- بدأت المحكمة الثورية في طهران السبت محاكمة مجموعة من المشاغبين الذين أوقفوا خلال التظاهرات التي تلت اعادة انتخاب الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد في 12 حزيران/ يونيو الماضي.

وذكرت وكالة الانباء الايرانية فارس ان حوالي مئة شخص يحاكمون السبت أمام محكمة ثورية في طهران بينهم شخصيات بارزة من الاصلاحيين وأحدهم مقرب من مساعد الرئيس السابق محمد خاتمي.

وكانت وسائل الاعلام الايرانية ذكرت ان حوالى ثلاثين شخصا ستتم محاكمتهم اعتبارا من السبت اثر اعتقالهم خلال التظاهرات التي تلت اعادة انتخاب أحمدي نجاد.

وأوضحت الوكالة نقلا عن مصادر قضائية ان بين الذين تتم محاكمتهم اعتبارا من اليوم السبت، اشخاص التقطت لهم صور بينما كانوا يرتكبون الجرائم، مبينة ان بعض شركائهم ما زالوا فارين وسيتم التعرف عليهم بسرعة وتسليمهم للقضاء.

وذكرت الصحف الايرانية ان هؤلاء الاشخاص شاركوا في أعمال الغشب ومتهمون بالعمل ضد الامن الوطني والاخلال بالنظام العام وارتكاب أعمال تخريب.

واعتقل ما يصل الى الفي شخص خلال تظاهرات احتجاج على اعادة انتخاب الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد في 12 حزيران/ يونيو، في أكبر حركة احتجاج شعبية في البلاد منذ الثورة الاسلامية في 1979.

وتم الافراج عن غالبيتهم منذ ذلك الحين فيما لا يزال حوالى 250 شخصا قيد الحجز بينهم 50 شخصية سياسية، كما اعلنت السلطات.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: