رمز الخبر: ۱۴۳۵۴
تأريخ النشر: 08:30 - 02 August 2009
ذكرت قناة "بي بي سي" الفارسية فيما يخص قرار الكونغرس الامريكي بفرض حظر على تصدير البنزين الى ايران ان هذا القرار وعلى النقيض من تصور الامريكيين لن يتسبب بضغط يذكر على ايران.
عصر ايران – ذكرت قناة "بي بي سي" الفارسية فيما يخص قرار الكونغرس الامريكي بفرض حظر على تصدير البنزين الى ايران ان هذا القرار وعلى النقيض من تصور الامريكيين لن يتسبب بضغط يذكر على ايران.

وابلغ شاهين فاطمي الذي قدمته القناة بانه خبير اقتصادي في باريس ، ابلغ "بي بي سي" ان السبب الاول لعدم جدوى مثل هذا الحظر يتمثل في التقنين الذي مارسته ايران قبل عامين على البنزين موضحا ان الناس خفضوا من استهلاكهم للبنزين خلال هذين العامين واعتادوا على حصة محددة.

واضاف ان السبب الثاني يمكن في ان ايران تستخدم في الوقت الحاضر بعض الشركات لواردات البنزين ، تستطيع اميركا ممارسة الضغط على هذه الشركات مثل شركة ولاينس الهندية التي تصدر البنزين الى ايران واقتضرت 900 مليون دولار من اميركا.

وتابع انه على الرغم من ذلك فان هناك شركات اخرى في العالم تبيع البنزين لايران ولا تخضع للضغط الامريكي وبامكان ايران شراء البنزين من هذه الشركات.

وراي هذا الخبيرالاقتصادي ان السبب الثالث هو توجه ادارة اوباما نحو ايران وقال ان هذا القرار حتى وان صادق عليه الكونغرس يحب ان يحظى بتاييد الرئيس الامريكي وان هذا الشئ لن يلزمه على ذلك بل يجعله مخيرا في تاييده في حال رغب في ذلك.

واضاف ان السيناتور باي الذي تبنى هذا القرار يري ان ايران ستتوصل الى القنبله النووية بحلول شباط/فبراير لذلك يجب زيادة الضغط عليها الا ان وزارة الخارجية والبيت الابيض الامريكييين غير موافقين على هذه السياسة.

وقد صادق مجلس الشيوخ الامريكي على مشروع حظر تصدير البنزين الى ايران ويشمل منع اميركا من شراء االنفط الخام من الشركات التي تصدر البنزين والمشتقات النفطية الى ايران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: