رمز الخبر: ۱۴۵۱۱
تأريخ النشر: 09:51 - 08 August 2009
عصرایران ـ قال رئيس الحكومة الايطالية سيلفيو برلسكوني الجمعة ان بلاده طوت صفحة الحقبة الاستعمارية مع ليبيا وحولت ذكرى الانتقام الى صداقة.

وذكرت وكالة أنباء "اكي" ان برلسكوني تطرق الى معاهدة الصداقة التي وقعها في 30 آب/أغسطس الماضي مع الزعيم الليبي معمر القذافي في بنغازي"طوينا صفحة الحقبة الاستعمارية مع ليبيا محولين ذكرى الانتقام إلى صداقة".

وأضاف في مؤتمر صحافي عقده الجمعة في قصر الحكومة (كيجي)، أن "معاهدة الصداقة والتعاون هذه ستدر علينا عائدات اقتصادية بفضل الاستثمارات التي ستتم في بلدينا".

وأشار إلى أنه "على الرغم من التهديدات التي كان يواجهها عقد عملاق الطاقة الايطالي (ايني) لاستخراج الغاز الطبيعي في ليبيا، فقد تم تجديده".

وأضاف"ساعد توقيع الاتفاقية على وقوف ليبيا إلى جانبنا وقبول زوارق المراقبة البحرية من قبلنا" في مجال محاربة الهجرة غير الشرعية.

كما أعرب رئيس الوزراء الايطالي عن رضاه لـ"تدخله (بالحديث مع القذّافي) من أجل إطلاق سراح قاربي صيد صقليين احتجزتهما السلطات الليبية لتجاوزهما الحدود المائية الإقليمية".

وأضاف "لقد تم اطلاقهما بعد يومين من الحادثة، واتصل بي رئيسا طاقميهما أمس للإعراب عن شكرهما".

وشدد على "الأهمية الكبيرة لآفاق العمل الاستثماري المشترك مع ليبيا".

وتعهدت ايطاليا وفق الاتفاقية بتقديم تعويض مالي يناهز ربع مليار دولار سنويا على مدى عشرين عاما، كما ستقوم ببناء مستشفيات لعلاج الذين تأذوا من مخلفات الاستعمار وتحديدا الألغام ،كما تعهدت بالتعاون في الكشف عن حقول الألغام المزروعة في ليبيا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: