رمز الخبر: ۱۴۵۵۹
تأريخ النشر: 12:53 - 09 August 2009
عصرایران - أكد سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في البحرين، ان العلاقات الايرانية البحرينية تشهد مسيرة متنامية، ويمكن اثبات هذا الامر استنادا الى مؤشرات واضحة.

وقال حسين امير عبداللهيان في حوار اجراه معه مراسل وكالة مهر للانباء انه خلال السنتين الماضيتين وبعد فترة من التوتر والافول في العلاقات بين ايران والبحرين بسبب بعض الاثارات الاعلامية، شهدنا ترميم هذه المسيرة وتحسن العلاقات الثنائية، بفضل حسن ادارة الجهاز الدبلوماسي في ايران.

وأضاف السفير عبداللهيان انه خلال الفترة الاخيرة تم ترقية اللجنة الاقتصادية المشتركة بين ايران والبحرين، الى لجنة عليا تضم 8 مجموعات وفريقا متخصصا تنشط في تنظيم وتعريف والتمهيد لتطبيق القابليات الاقتصادية والسياسية والامنية للبلدين على ارض الواقع، لافا الى ان احد انجازات هذه اللجنة العليا هو قيام البحرين باستثمارات ضخمة في منطقة عسلوية وتصدير الغاز الايراني الى البحرين، موضحا ان الاتفاق المبدئي على هذا المشروع الضخم تم توقيعه بين البلدين في نوفمبر 2007، وبعد 6 جولت من المحادثات التقنية، وقع وزيرا نفط الجانبين على مذكرة التعاون، وستجري المراحل النهائية لهذه المحادثات والتمهيد لتنفيذ هذا المشروع الضخم بعد نهاية شهر رمضان المبارك.

وتابع السفير الايراني في البحرين ان من الانجازات الاخرى للمرحلة الجديدة من العلاقات بين طهران والمنامة، هو إطلاق التعاون البرلماني الذي لم يكن موجودا قبيل الزيارات الاخيرة المتبادلة بين رئيسي برلماني البلدين، مشيرا الى ان اجتماعات اللجان المشتركة بين الجانبين على الاصعدة الاقتصادية والسياسية والامنية تعقد بشكل دوري، كما تم تشكيل هيئة مشتركة للمستثمرين في البلدين بجهود غرفتي التجارة الايرانية والبحرينية.

وبشأن استراتيجية الجمهورية الاسلامية الايرانية تجاه دول الخليج الفارسي، اكد السفير حسين امير عبداللهيان ان تطوير العلاقات مع دول الجوار وخاصة دول الجوار العربي هو جزء من الاولويات الدائمة لإيران، وقد تابعت حكومة الرئيس احمدي النجاد هذا المهم بكل جدية واهتمام، ويتضح هذا الامر من خلال الاقتراحات الـ 12 التي قدمها احمدي نجاد في اجتماع الدوحة، مؤكدا ان التوجهات الايرانية في هذا المجال قد اثمرت مع بعض الدول بما فيها البحرين وقطر وعمان حيث تأتي زيارة السلطان قابوس تجسيدا لهذا الموضوع.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: