رمز الخبر: ۱۴۵۷۴
تأريخ النشر: 10:13 - 10 August 2009
عصرایران - (رويترز) - قالت الشرطة العراقية ان تفجيرات سيارات ملغومة في العاصمة بغداد وشمال العراق أدت يوم الاثنين الى مقتل 41 شخصا في أحدث سلسلة من الهجمات الكبيرة التي وقعت منذ انسحاب القوات الامريكية من المدن العراقية في يونيو حزيران.

وقالت الشرطة ان انفجار شاحنتين أدى الى مقتل 25 شخصا واصابة 75 شخصا آخرين قرب مدينة الموصل بشمال العراق. وقتل انتحاري بسيارة ملغومة 38 شخصا يوم الجمعة الماضي لدى خروجهم من أحد المساجد الشيعية قرب مدينة الموصل على مسافة 390 كيلومترا شمالي بغداد.

وأدى انفجار الشاحنتين الى هدم حوالي 30 منزلا في قرية خزنة التي تسكنها أغلبية شيعية على مسافة 20 كيلومترا شمالي الموصل.

وتشهد مدينة الموصل عاصمة محافظة نينوى ومحيطها تفجيرات واطلاق نار بشكل شبه يومي حيث وصل النزاع بين الاكراد والعرب الى درجة التهديد بانقسام الاقليم واشتعال التوترات التي قد تهدد استقرار العراق على المدى الطويل.

وفي بغداد قالت الشرطة ان سيارتين ملغومتين قتلتا 16 شخصا وأصابتا 81 آخرين جنوب غرب العاصمة حيث تعيش أغلبية شيعية.

وخفت حدة أعمال العنف في العراق على مدار 18 شهرا الماضية لكن التمرد مازال شرسا في الموصل وبعض المناطق الأخرى.

وأثارت عدة هجمات كبيرة خلال الأسابيع الأخيرة الشكوك حول قدرة قوات الأمن العراقية على حفظ الأمن بعد انسحاب القوات الأمريكية.

واستهدفت سلسلة من التفجيرات الأسبوع الماضي الشيعة في بغداد وشمال العراق.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: