رمز الخبر: ۱۴۶۳۷
تأريخ النشر: 14:56 - 11 August 2009
عصرایران - تعتزم وزارة حقوق الانسان العراقية بالتنسيق مع وزارة الداخلية التحقق من وجود مقابر لرفات تعود لمفقودين كويتيين في منطقة معسكر اشرف بديالى والذي تقطنه زمرة المنافقين الارهابية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان مدير عام قسم الاسرى والمفقودين ورفات ضحايا الحرب في الوزارة العراقية الدكتور كاظم العنزي قال في تصريح لجريدة الصباح, ان الجانب الكويتي ابلغنا بوجود معلومات عن مواقع دفن تعود لمفقودين كويتيين في منطقة معسكر اشرف في ديالى التي يسكنها افراد من زمرة المنافقين الارهابية والتي شهدت قبل ايام مواجهات مع القوات الامنية.

وأشار الى انه لم يتضح بعد ان كانت مقبرة جماعية او مقابر لضحايا عسكريين او مدنيين.

كما لفت العنزي الى ان المعلومات التي وردت من الجانب الكويتي جاءت بناء على تصريحات ادلى بها احد القادة العسكريين في ديالى الذي كان قد افاد انه بحسب المعلومات الاولية تم العثور على مواقع دفن خلال العمليات العسكرية التي جرت مؤخرا في معسكر اشرف تعود لضحايا كويتيين.

واضاف العنزي انه سيتم بالتنسيق مع وزارة الداخلية التاكد من صحة هذه المعلومات, لافتا انه من غير البديهي تحديد عائدية اية مدافن في حال العثور عليها لان تحديد هوية الرفات لا يتضح الا بعد القيام بعمليات تحليل المادة الحمضية الوراثية (DNA).

وتابع انه اذا ما اتضح فعلا وجود مدافن لرفات فستتوجه فرق من الوزارة باشراف من اللجنة الدولية للصليب الاحمر للتأكد من كونها مقابر جماعية ام مقابر لضحايا مدنيين او عسكريين ومن ثم تحديد هويتها بعد القيام بتحليل المادة الوراثية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: