رمز الخبر: ۱۴۶۴۸
تأريخ النشر: 08:51 - 12 August 2009
اعلن قائد قوات حرس الحدود الايرانية العميد قاسم رضائي الثلاثاء ان ايران والعراق بصدد حل القضايا الحدودية المشترکة بينهما .
عصرایران - ارنا - اعلن قائد قوات حرس الحدود الايرانية العميد قاسم رضائي الثلاثاء ان ايران والعراق بصدد حل القضايا الحدودية المشترکة بينهما .
   
واضاف رضائي في تصريحات مشترکة ادلي بها للصحفيين مع نظيره العراقي ان اجتماعا مشترکا لقادة قوي الامن الداخلي والقوات حرس الحدود عقد في نقطة خسروي الحدودية وفق اتفاقية الجزائر 1975 .

واردف ، ان مشارکة نظرائنا العراقيين في هذا الاجتماع والحوار في المواضيع الحدودية يبين جدية الجانبين في معالجة بعض القضايا المشترکة .

وتابع :ان الجانبين يعقدان هذه الاجتماعات منذ 2007 والاجتماع اليوم هو الاول الذي ينعقد بمشارکة کبار القادة في قوات حرس الحدود لکلا البلدين بصورة رسمية .

واعتبر ان وجود الف و 600 کيلومتر من الحدود المشترکة و 11 نقطة حدودية وکذلک حضور کافة قادة قوات حرس الحدود في هذه النقاط الحدودية في هذا الاجتماع الذي ينعقد في خسروي يؤکد الاهمية التي يوليها المسؤولون في کلا البلدين .

واعتبر ارساء الامن واحلال السلام والهدوء علي جانبي الحدود وکذلک تطبيق القانون الدولي من بين القضايا الهامة التي ادرجت علي جدول اعمال الاجتماع .

ولفت الي ان القضايا الاخري التي تناولها الاجتماع تتمثل في تعرف قادة کتائب حرس الحدود في البلدين علي بعضهم البعض ومتابعة التوجيهات القادمة لکبار المسؤولين الحدوديين للبلدين .
واوضح ان الاجتماع القادم للمسؤولين الحدوديين لکلا البلدين سيتم بتحديد موعد مسبق وسينعقد في العراق .

من جانبه اشاد قائد قوات حرس الحدود العراقي الفريق محسن عبد الحسن لازم خلال هذا الاجتماع الصحفي بالمسؤولين الايرانيين علي حسن ضيافتهم وترحيبهم بنظرائهم العراقيين .
ووصف عبد الحسن لازم الجمهورية الاسلامية الايرانية بانها ترتبط مع بلاده بعلاقات صداقة قديمة وقريبة من العراق وشعبه .

واعتبر ان الهدف في مشارکة قادة قوات حرس الحدود العراقيين بهذا الاجتماع يتمثل بتأکيد کبار المسؤولين العراقيين علي التعاون مع قوات حرس الحدود الايرانية في معالجة بعض القضايا الحدودية للجانبين .

ووصف اجتماع خسروي بانه قيم للغاية وجدير بالاشادة والتقدير وقال ان شرطة الحدود للبلدين تعرفوا خلال هذا الاجتماع علي بعضهم البعض وقرروا اختصار بعض الاوامر والعمل بصلاحيات اکثر في معالجة بعض القضايا المشترکة بين الجانبين .

وخلال هذا الاجتماع ابدي الجانب العراقي استعداده للتعاون مع قوات حرس الحدود الايرانية في اطار البروتوکول والمعاهدات الحدودية وبالتحديد معاهدة الجزائر 1975 وتطبيقها بصورة دقيقة .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: