رمز الخبر: ۱۴۶۹۲
تأريخ النشر: 09:05 - 13 August 2009
و طائب هو رجل دین یتصدی حالیا منصب قائد قوات البسیج التابعة لقوات الحرس الثوري الایراني و مصلحی ایضا من رجال الدین و القریب من الرئیس احمدی نجاد یتصدی منصب رئیس منظمة الاوقاف و الشوؤن الخیریة.
عصر ايران – اعلن عضو بلجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان الايراني ان الخيارات المطروحة لتولي حقيبة الخارجية هم برويز داودي واحمد موسوي ومنوجهر متكي وسعيد جليلي والخيارين المطروحين لتولي حقيبة الامن هما حسین طائب و حیدر مصلحي.
 
و برویز داودی هو نائب الاول السابق لرئیس الجمهوریة و الذی یشغل حالیا منصب مستشار الاعلي للرئیس احمدي نجاد وهو من الخبراء في العلم الاقتصاد و المدرسیین في جامعة شهید بهشتی الحکومیة بطهران و احمد موسوی یتصدي حالیا منصب سفیر ایران فی سوریا و شغل في الماضي مناصب نائب رئیس الجمهوریة في الشوؤن القانونیة و البرلمانیة و نائب عن اهالی مدینة اهواز في البرلمان. 
 
ومنوجهر متکی یشغل حالیا منصب وزیر الخارجیة و سبق له ان عمل کنائب في البرلمان الایراني و هو من المؤیدین ل علی لاریجانی رئیس البرلمان الایراني و سعید جلیلی الامین العالم لمجلس الاعلی للامن القومي و عمل في الماضي کنائب لوزیر الخارجیة.
 
و طائب هو رجل دین یتصدی حالیا منصب قائد قوات البسیج التابعة لقوات الحرس الثوري الایراني و مصلحی ایضا من رجال الدین و القریب من الرئیس احمدی نجاد یتصدی منصب رئیس منظمة الاوقاف و الشوؤن الخیریة.
 
وقال النائب حسين سبحاني نيا ان الخيارات الاربعة المذكورة مطروحة لتولي وزارة الخارجية وان رئيس الجمهورية هو الذي سيقرر تقديم الشخص النهائي لتولي حقيبة الخارجية.

واضاف ان وزارتي الخارجية والامن هما وزارتان على اتصال مباشر بلجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان وذلك فان اعضاء اللجنة يبدون حساسية خاصة تجاه هاتين الوزارتين.
 
برویز داودی
 
احمد موسوی
 
منوجهر متکی
 
سعید جلیلی
 

حسین طائب
 

حیدر مصلحی
 
 
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: