رمز الخبر: ۱۴۷۲۵
تأريخ النشر: 13:01 - 13 August 2009
وزير الخارجية الصيني:
عصرایران - ارنا- جدد وزير الخارجيه الصيني "يانغ جيه جي" في مؤتمر نزع السلاح المنعقد في جنيف امس الاربعاء مواقف بلاده بشان القضيه النوويه الايرانيه وقال: ان القضيه النوويه الايرانيه يجب حلها وتسويتها في اطار المحادثات الدبلوماسيه والاساليب السلميه.
   
وافادت وکاله الجمهوريه الاسلاميه للانباء "ارنا" نقلا عن وکاله الانباء الصينيه "شين هوا" ان وزير الخارجيه الصيني قال: لا بد من وضع المعايير المزدوجه في استخدام الدول للطاقه النوويه جانبا.

وانتقد المسوول الصيني ردود الفعل المزدوجه لبعض القوي الکبري تجاه استخدام الطاقه النوويه من جانب الدول المختلفه وقال: لا ينبغي حرمان الدول الموقعه علي معاهده حظر انتشار الاسلحه النوويه (ان بي تي) من الاستخدام السلمي للطاقه النوويه بذريعه حظر انتشار الاسلحه النوويه.

واشار وزير الخارجيه الصيني الي القضيه النوويه لکوريا الشماليه داعيا الي حل هذه القضيه عبر المحادثات والحوار.

يذکر ان الصين احد الاعضاء الدائمين في مجلس الامن توکد دوما علي سلميه البرنامج النووي الايراني واعلنت مرارا معارضتها لفرض العقوبات واستخدام اسلوب القوه لحل القضيه النوويه الايرانيه.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: