رمز الخبر: ۱۴۷۳۰
تأريخ النشر: 08:57 - 15 August 2009
عصرایران - (رويترز) - جدد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله يوم الجمعة تهديده بقصف مدينة تل ابيب اذا قصفت اسرائيل الضاحية الجنوبية لبيروت معقل الجماعة الشيعية لكنه استبعد وقوع حرب وشيكة.

وقال نصر الله في احتفال جماهيري في الضاحية الجنوبية لبيروت بمناسبة الذكرى الثالثة لحرب استمرت 34 يوما مع اسرائيل "نعم... في حرب (يوليو) تموز قلنا لكم اذا قصفتم بيروت سنقصف تل ابيب واليوم نقول لكم اذا قصفتم بيروت او الضاحية الجنوبية سنقصف تل ابيب."

وخاطب الاسرائيليين عبر شاشة عملاقة قائلا "نعم اذا شننتم حربا على لبنان وتصورتم انكم تستطيعون ان تقصفوا اي مدينة في لبنان او اي قرية في لبنان اقول لكم نحن اليوم قادرون ان نقصف اي مدينة او قرية في كيانكم الغاصب وعلى امتداد المساحة."

واضاف "دباباتك ركب عليها الذي تريده والويتك دربها كما شئت وفرقك التي تعدها لاجتياح ارضنا مجددا ومجددا اقول لك ستسحق وتدمر في تلالنا ووديانا وجبالنا وقرانا."

ومضى يقول "كما كانت في حرب تموز مفاجآت... ستكون في اي حرب اسرائيلية جديدة مفاجات ان شاء الله."

وهذه المرة الثانية خلال اقل من شهر التي يؤكد فيها حزب الله ان لديه صواريخ طويلة المدى يصل مداها الى تل ابيب في وسط اسرائيل على بعد 130 كيلومترا جنوبي الحدود اللبنانية.

وخفف نصر الله من شأن التهديدات الاسرائيلية بشن حرب وشيكة على لبنان قائلا "نحن لا نعتقد ان هذه التهديدات وكل هذا الضجيج الذي سمعناه من المسؤولين الصهاينة يؤشر او يدل على حرب اسرائيلية قريبة على لبنان."

واضاف في حفل تحت اسم "مهرجان الانتصار الالهي" انه "ليس من السهل ان تتخذ اي حكومة اسرائيلية قرار حرب على لبنان. ستعمل ليس فقط الف حساب.. مليون حساب قبل ان تفعل ذلك."

وتساءل نصر الله "هذا الجيش الاسرائيلي الحالي وهذه الحكومة الاسرائيلية هل تملك القوة والقدرة على شن حرب تستطيع ان تستأصل المقاومة في لبنان.. انا اقول لكم لا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: