رمز الخبر: ۱۴۷۸۹
تأريخ النشر: 17:25 - 16 August 2009
Photo
 
عصر ایران - ذكرت وكالة انباء مهر شبه الرسمية نقلا عن سياسي ايراني كبير يوم الاحد أن من المتوقع أن يرشح الرئيس محمود أحمدي نجاد كبير المفاوضين النوويين الايرانيين سعيد جليلي لتولي منصب وزير الخارجية في مجلس الوزراء الجديد.

وأضاف حسين سبحاني نيا نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية بالبرلمان أن من المتوقع أن يتبادل وزير الدفاع مصطفى محمد نجار ووزير الداخلية صادق محصولي منصبيهما.

ومثله مثل أحمدي نجاد اتخذ جليلي موقفا متشددا في نزاع ايران مع الغرب حول برنامجها النووي الذي تشتبه الولايات المتحدة في أنه يهدف الى تصنيع قنابل نووية بينما يقول المسؤولون الايرانيون انه لاغراض الطاقة السلمية.

ويتولى منوشهر متكي منصب وزير الخارجية حاليا.

ولدى أحمدي نجاد مهلة حتى 19 اغسطس اب لتقديم اقتراحاته بشأن مجلس الوزراء الجديد للبرلمان من أجل التصديق عليها الا أنه قد يلقى مصاعب من جانب المحافظين الذين يسيطرون على البرلمان وكذلك من جانب خصومه المعتدلين.

وقال سبحاني نيا "وفقا للمعلومات التي تلقيتها حتى الان هؤلاء هم المرشحون المؤكدون لتلك المناصب.. نجار سيكون وزير الداخلية المقترح ومحصولي لوزارة الدفاع وجليلي لوزارة الخارجية."

وأضاف أن حسين طائب قائد ميليشيا الباسيج قد يرشح لمنصب وزير الاستخبارات الجديد.

وخلال الشهر الماضي ذكرت وسائل الاعلام الايرانية أن أحمدي نجاد عزل وزير الاستخبارات غلام حسين محسني اجئي من منصبه.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: