رمز الخبر: ۱۴۸۴۳
تأريخ النشر: 09:36 - 18 August 2009
عصرایران - "القدس العربي"  ـ أبرزت وسائل الاعلام اللبنانية مشاركة نجل رئيس "اللقاء الديمقراطي" تيمور وليد جنبلاط في مهرجان النصر الذي اقامه "حزب الله" في الضاحية الجنوبية في ذكرى الانتصار في حرب تموز (يوليو) 2006 والذي تحدث فيه السيد حسن نصرالله.

وعن سبب إيفاده نجله لتمثيله في المهرجان قال النائب وليد جنبلاط "انا كبرت على صوت عبد الناصر وصورته، وأجمل أيام حياتي كانت خلال حصار بيروت عام 1982 وحينها لم تكن هناك حوادث عائشة بكار وغيرها، وقد تعمدت إرسال تيمور الى الضاحية الجنوبية بما ترمز اليه في الصراع مع إسرائيل، حتى يصلب عوده، وعلى أمل ان يكون حضوره هذا المهرجان بداية الطريق الثقافي والسياسي بالنسبة اليه لتثبيت الجذور التي انطلق منها جده كمال جنبلاط في مواجهة إسرائيل، وتحت عنوان فلسطين".

ورأى جنبلاط رداً على سؤال "أن الأهم في خطاب السيد نصرالله أنه استبعد حصول حرب قريبة، وحدّد معادلة للحؤول دون وقوعها، ونحن نوافقه على أهمية تشكيل الحكومة بأسرع وقت في إطار تحصين الوضع الداخلي".

وكان جنبلاط تعرّض للانتقاد بسبب إرساله نجله الى مهرجان حزب الله، وقال المستشار السياسي لرئيس حزب الكتائب سجعان القزي "كنت أتمنى على تيمور بك أن يبدأ حياته السياسية من ساحة الشهداء وليس من الضاحية الجنوبية".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: