رمز الخبر: ۱۴۸۷۲
تأريخ النشر: 14:13 - 18 August 2009
عصرایران - أصوات العراق: استقبل رئيس الوزراء  نوري المالكي، الأحد،  أمين عام حزب الوسط  موفق الربيعي ونخبة من كوادره وبحث معهم الأوضاع السياسية وخارطة التحالفات الجديدة استعدادا للانتخابات المقبلة، مؤكدا على ضرورة أن تنطلق التحالفات السياسية للمرحلة المقبلة وفق أسس وطنية بعيدا عن الاصطفاف الطائفي، بحسب بيان للمكتب الإعلامي للربيعي.

وأكد المالكي بحسب البيان الذي تلقت وكالة (أصوات العراق) نسخة منه ان “التحالفات السياسية في المرحلة المقبلة يجب ان تنطلق وفق أسس وطنية يتم من خلالها طي صفحة الاصطفافات الطائفية والعرقية.”

من جانبه قال امين عام الوسط الدكتور موفق الربيعي، بحسب البيان،  ان “الوسط يسعى للعمل من اجل دعم التحالفات الوطنية ونبذ التخندق الطائفي والسعي لضم جميع الشخصيات الوطنية التي تؤمن بالوسطية والاعتدال والعراق القوي الموحد وان تسعى جميع القوى الوطنية من اجل تحقيق طموحات ابناء الشعب العراقي في الرفاهية والازدهار.”  مشيرا الى ان “الوسطية هي الحل لكل مشاكل العراق.”

ودعا الربيعي إلى “عدم عودة المشروع الطائفي وإلغاء المحاصصة في العملية السياسية لانهما اساس مشاكل العراق.”

 وضم الوفد العديد من الشخصيات من محافظات نينوى وكركوك وواسط والانبار وديالى وبغداد وذي قار وبابل .

وأعلن مستشار الامن الوطني السابق موفق الربيعي، ( السبت 6 حزيران يونيو الماضي) عن تأسيس حزب سياسي جديد باسم (الوسط) يهدف الى “دعم” العملية السياسية والتعبئة لدعم الانتخابات النيابية المقبلة والمشاركة فيها.

ومن المقرر ان تجري الانتخابات البرلمانية المقبلة في منتصف كانون الثاني يناير من العام المقبل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: