رمز الخبر: ۱۴۹۰۵
تأريخ النشر: 11:32 - 19 August 2009
عصرایران - نددت بيونغ يانغ مجددا الأربعاء بالتمارين الأمريكية والكورية الجنوبية المشتركة وشبهتها بأنها تدريب على هجوم نووي وقائي على كوريا الشمالية.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية، وراء هذه المناورات يلوح خطر صورة اعتداء لشن هجوم نووي وقائي على جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية (كوريا الشمالية) واجتياحها في أي وقت عندما يسمح الظرف بحجة مواجهة أي شيء غير متوقع في الارخبيل الكوري.

وأضاف في تصريح لوسائل الإعلام الرسمية ان الولايات المتحدة هي إلى هذا الحد غبية كي تضرب الايديولوجية والنظام في كوريا الشمالية بالقوة العسكرية.

وأوضح ان كوريا الشمالية تتابع عن قرب كل تحركات السلطات الكورية الجنوبية والأمريكية وستتخذ الإجراءات القاسية ضد أي تحد.

وأبلغت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة في تموز/ يوليو كوريا الشمالية بإجراء هذه المناورات العسكرية المشتركة، مؤكدتين انهما لا تنويان اجتياح كوريا الشمالية وان مناوراتهما هي ذات هدف دفاعي بحت.

ويشارك 10 آلاف جندي أمريكي و56 ألف جندي كوري جنوبي في هذه المناورات التي ستنتهي في 27 اب/ اغسطس.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: