رمز الخبر: ۱۵۱۴۶
تأريخ النشر: 14:21 - 30 August 2009
عصرایران -  قال مراسل الجزيرة في أنقرة إن رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قرر إيفاد وزير خارجيته أحمد داود أوغلو إلى سوريا والعراق في محاولة لاحتواء الخلاف بين البلدين بعد تفجيرات بغداد الأخيرة.
 
وأجرى أردوغان في وقت سابق اتصالين هاتفيين برئيس الوزراء العراقي نوري المالكي والرئيس السوري بشار الأسد، وبحث معهما التطورات الأخيرة، وطرح أفكارًا تركية للخروج من الأزمة.
 
وقال مكتب أوغلو مساء الجمعة إن وزير الخارجية سيقوم بالزيارة الاثنين وإنه سيلتقي بدمشق كلا من الأسد ووزير خارجيته وليد المعلم ثم يتوجه إلى بغداد للقاء المالكي ووزير خارجيته هوشيار زيباري.
 
وأضاف المكتب أن هذه المحادثات ستتيح لتركيا التعرف على رؤية الجانبين بشأن التطورات الأخيرة ونقل آرائهما.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: