رمز الخبر: ۱۵۱۶۷
تأريخ النشر: 10:54 - 31 August 2009
عصرایران - كبدت الوحدات العسكرية والامنية اليمنية بمحافظة صعدة ، عناصر التمرد والتخريب والإرهاب ، خسائر فادحة اليوم ، وسيطرت على عدة مواقع ودمرت عددا من الأوكار والسيارات المحملة بالأسلحة التابعة لهم .

وقال نقلت وكالة الأنباء اليمنية اليوم (السبت) عن مصدر عسكرى مسئول قوله إن الوحدات العسكرية والأمنية دمرت كذلك أسلحة وعتادا في أكثر من موقع لعناصر التمرد ، في الوقت الذي عمدت تلك العناصر الإرهابية إلى مواصلة عمليات اختطافها للمواطنين من أبناء محافظة صعدة وقطع الطرقات في رد فعل واضح على حالة الانهيار واليأس التي وصلت إليها اثر تلقيها الضربات الموجعة من القوات المسلحة وقوات الأمن.

وأضاف إن عددا من عناصر التمرد لقوا مصرعهم فجر اليوم أثناء تسللهم إلى نقطة أمنية في منطقة المقاش ، فيما وجه سلاح الجو ضربة موجعة لموقع تابع لعناصر التمرد كانوا يستخدمونه في أعمال قنص ضد المواطنين في منطقة الطلح ، بالإضافة إلى توجيه ضربات موجعة إلى أوكار العناصر الإرهابية في مطرة والعند ودلعان وخميس مران وجنوب المقاش وباتجاه الطرق المؤدية الى غلفقان.

وأشار المصدر الى ان الجيش استهدف بعض المجاميع من العناصر الارهابية اثناء تواجدها في مناطق ال زين العمارة الهنجر جنوب غرب المشتل ومنطقة عسيلة ، وتم تحقيق تقدم كبير لوحدات القوات المسلحة والامن بأتجاه تأمين عدد من الطرق في عدد من المناطق التي كان الارهابيون يقومون بقطعها وإرهاب المواطنين واعاقة وصول الامدادات وتقدم القوات المسلحة نحو معاقلهم واوكارهم.

وأكد المصدر أن خسائر فادحة لحقت بعناصر الإرهاب والتمرد في مواجهات مع وحدات القوات المسلحة والأمن في " مفرق ذويب " و" وادي ليه " والتباب المقابلة لجبل " قمامه " ومنطقة الجميمة وخميس مران كما سيطرت على مثلث ذويب الملاحيط بعد ان تم تطهيرها من عناصر التخريب .

ومن جهة اخرى أفادت مصادر محلية أن عناصر التخريب والتمرد اختطفت صباح اليوم أربعة مواطنين من مزرعتهم في إحدى ضواحي مدينة صعدة ، كما أقدمت عناصر مسلحة إرهابية أخرى تابعة للحوثي على قطع الطريق في منطقة سوق الليل وفروه بمحافظة صعدة .

من جانبه ، التقى نائب رئيس الوزراء لشئون الدفاع والأمن وزير الإدارة المحلية رشاد العليمي اليوم المنسق والممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة بصنعاء السيدة براتيبا مهتا حيث بحث الجانبان الموضوعات المتعلقة ببرنامج الأمم المتحدة وتواصل الجهود لتقديم المساعدات الغذائية والإنسانية للنازحين من محافظة صعدة وحرف سفيان ومساعدة الأسر المنكوبة من خلال إيوائهم في الخيام وتزويدهم بالمواد الغذائية.

و أشاد الممثل المقيم للأمم المتحدة بالجهود التي تبذلها الحكومة اليمنية لمساعدة برنامج الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية في إيصال المساعدات للنازحين.

ونوه العليمي بالدعم الذي تقدمه الأمم المتحدة لليمن في هذا الجانب ، مؤكدا استعداد الحكومة اليمنية لتذليل كافة الصعوبات ، التي تعترض إيصال المساعدات الإنسانية للنازحين بمحافظة صعدة والعمل على مساعدة المنظمات الإنسانية على بذل المزيد من الجهود لتأمين كافة الخدمات للنازحين.

واضاف العليمي أن وحدات القوات المسلحة والأمن تقوم بمطاردة العناصر الإرهابية بهدف فتح الطرق وتسهيل إيصال الأغذية والمحروقات وغيرها من المساعدات إلى النازحين والمواطنين في محافظة صعدة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: