رمز الخبر: ۱۵۳۸۱
تأريخ النشر: 08:45 - 08 September 2009
اعتبر آية الله ناصر مکارم شيرازي احد مراجع الدين في قم (جنوب طهران) العربية السعودية بانها بطل بث الفرقة والخلاف بين المسلمين في الظروف الراهنة .
عصر ايران - اعتبر آية الله ناصر مکارم شيرازي احد مراجع الدين في قم (جنوب طهران) العربية السعودية بانها بطل بث الفرقة والخلاف بين المسلمين في الظروف الراهنة .

واضافت "ارنا" ان ايه الله مکارم شيرازي قال على هامش درس تفسير القرآن الکريم في ضريح السيدة فاطمة المعصومة "ع" ، ينبغي القول ان آثار هذه التصرفات تلاحظ في کل مکان وزمان حيث انها تدعم عناصر القاعدة والبعثيين الذين لايؤمنون بالله ورسوله "ص" لکي يقتلوا المسلمين الشيعة في العراق .

واردف ، في اليمن ايضا يضع الوهابيون ايديهم بايدي حکومة هذا البلد بهدف قتل المسلمين الشيعة الزيديين بالقنابل الفسفورية وکذلک في باکستان وافغانستان ترتکب المجازر ضد المسلمين .

ووصف آية الله مکارم شيرازي العربية السعودية بانها اصبحت عنصرا لخلق الخلافات والنزاعات في کل مکان وهي تتوحد مع الکيان الصهيوني لکنها لا تتضامن مع المسلمين المخلصين واتباع اهل البيت "ع" او تتعاطف معهم .

واشار الى توصية سياسي بريطاني قديم حول مواجهة الاسلام الحنيف وقال ان هذا الشخص قال مادام القرآن والکعبة واسم الرسول "ص" منتشر بين اوساط المسلمين فان المسيحيين سيکونون في خطر لذلک ينبغي هدم هذه الارکان الثلاثة .

واردف ، انهم قاموا بهذا العمل وقد تحول الحج الى سفر ترفيهي في بعض الاحيان بدلا من کونه سفر لبناء الذات وتبدل اسم الرسول "ص" الى اسماء اخرى .

واشاد هذا المرجع الديني بالمؤمنين الايرانيين الذين يطلقون اسماء محمد وعلي وفاطمة وزينب وامثالها على اولادهم "مما يعتبر مؤشرا على ان الشريحة المتدينة التي تتسم بالوعي.
واوضح ، لو فهم معنى الحج بصورة صحيحة واستفيد منه کما ينبغي فانه سيزلزل اعداء الاسلام وسيؤدي الى تعزيز قوة المسلمين السياسية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: