رمز الخبر: ۱۵۴۵۹
تأريخ النشر: 13:20 - 10 September 2009
ومن جانبه صرح قائد البارجة الحربية الايرانية ان البارجة وخلال 64 يوماً من مهام عملها إجتازت مسافة تصل الى 20 الف كيلومتر رافقت خلالها 62 سفينة تجارية وناقلة نفط بينها 41 سفينة ايرانية .
عصر ایران - أقيمت مراسم خاصة لإستقبال المجموعة الثانية من السفن الحربية التابعة لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية بعد عودتها من خليج عدن ومرورها بميناء جابهار ورسوها في بوشهر, شارك فيها مسؤولون عسكريون ومحليون.

ونقلت صحیفة الوفاق الایرانیة وصرح قائد المنطقة الثانية للقوة البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية للصحفيين : بدأ إنعدام الأمن في مياه خليج عدن منذ عام 2008 , و قررت القوة البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية إستناداً الى أوامر القائد العام للقوات المسلحة أن تتولى حماية أمن سفن الجمهورية الإسلامية الإيرانية والدول الصديقة في هذه المنطقة .

و أوضح الأميرال حسين أشرفي بأن هذه المجموعة من السفن البحرية تم إرسالها من بوشهر وقد أدت مهامها بنجاح على مدى السبعين يوماً الماضية , مؤكدا أنها أحبطت باقتدار تام خلال فترة تواجدها في خليج عدن العديد من تحركات القراصنة , ولم يتمكن القراصنة خلال الفترة المذكورة من إلحاق ضرر بالسفن التي تعمل لصالح الجمهورية الإسلامية الإيرانية . كما أكد أن الاقتدار الذي أظهرته السفن الحربية الايرانية في مياه خليج عدن جعل سفن القراصنة لا تجرأ على مهاجمة السفن خلال فترة وجود السفن الحربية الإيرانية في خليج عدن .

وأوضح قائد المنطقة الثانية للقوة البحرية للجيش, أنه تم بسط الأمن بشكل تام في خليج عدن خلال فترة تواجد القوة البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية, معرباً عن أمله بأن يبقى الوضع مستقراً وأن لاتكون هناك حاجة في المستقبل الى تواجد القوة البحرية الإيرانية في تلك المنطقة .

ومن جانبه صرح قائد البارجة الحربية الايرانية الأميرال محمد رضا جلالي بور في تصريح للمراسلين ان البارجة وخلال 64 يوماً من مهام عملها إجتازت مسافة تصل الى 20 الف كيلومتر رافقت خلالها 62 سفينة تجارية وناقلة نفط بينها 41 سفينة ايرانية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: