رمز الخبر: ۱۵۶۸۱
تأريخ النشر: 17:55 - 19 September 2009
عصرایران - أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الجمعة ان معتقلي غوانتانامو سيتمكنون من الاستفادة من ساعة واحدة من الحديث عبر دائرة الفيديو مع أسرهم.

وأكدت اللجنة التي تتخذ من جنيف مقرا لها وتنظم هذه الاتصالات عبر الدائرة المغلقة منذ الخميس لحوالي ستين من هؤلاء المعتقلين، إن هدفها محض إنساني.

وأوضحت ان الاتصالات تقتصر على العائلات وتستخدم لتقديم معلومات شخصية فقط وتشرف عليها السلطات في معتقل غوانتانامو.

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر سلمت مؤخرا عائلة خالد شيخ محمد صورا له. ويعتقد الأمريكيون ان خالد شيخ محمد المعتقل في غوانتانامو هو أحد مدبري اعتداءات الحادي عشر من ايلول/ سبتمبر 2001.

وقالت اللجنة إن من مهامها أن تؤمن للأشخاص في الأسر فرصة لإعادة صلاتهم مع أسرهم والمحافظة عليها.

وصرح ينز مارتن ميلر مندوب اللجنة المكلف زيارات غوانتانامو ان دائرة فيديو مماثلة نظمت للعائلات الذين لديهم أقرباء في سجن باغرام في أفغانستان.

وأوضح ان برنامج غوانتانامو يشكل تحديا تقنيا ولوجستيا أكبر لأنه يتطلب ربط غوانتانامو مع ثلاثين موقعا في أكثر من عشرين بلدا. واللجنة الدولية للصليب الأحمر هي المنظمة الوحيدة التي سمحت لها واشنطن بزيارة المعتقلين في القاعدة الأمريكية في كوبا.

ومنذ بدء زياراتها في 2002، نقلت اللجنة 49 الفا و153 رسالة بين معتقلي غوانتانامو وعائلاتهم. كما تنظم اللجنة اتصالات هاتفية منذ نيسان/ ابريل 2008.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: