رمز الخبر: ۱۵۷۴۸
تأريخ النشر: 12:55 - 22 September 2009
عصرایران - أكد رئيس مجلس خبراء القيادة آية الله هاشمي رفسنجاني على ضرورة بحث السبل الكفيلة بتحقيق التضامن والانسجام بين شرائح المجتمع في إطار ارشادات قائد الثورة.

وأفاد مراسل وكالة مهر للانباء ان آية الله اكبر هاشمي رفسنجاني ان تصريحات قائد الثورة في خطبة الجمعة الاخيرة تحتوي على محاور كفيلة بحل المشكلات الموجودة، معلنا ان بعض الافراد المخلصين يعملون حاليا لإعداد آليات لتعميم حالة الانتقاد الصحيح والبناء في اجواء المجتمع دون جر هذه الاجواء الى النزاع.

وأشار هاشمي رفسنجاني الى تصريحات قائد الثورة آية الله السيد علي الخامنئي في خطب الجمعة وعيد الفطر، وقال ان سماحته ومن خلال تحليه بالواقعية أدان اجواء تبادل الاتهامات والمشاجرات اللامشروعة، وهو الامر الذي ابتلي به مجتمعنا منذ اشهر وادى الى ابتعاد القلوب عن بعضها، مؤكدا ان على الجميع ان يتمسكوا بالقانون وان تكون الانتقادات في إطار القانون.

وأكد رئيس تشخيص مصلحة النظام على ضرورة اعتماد التحرك الفاعل في الساحة الدولية، لان المماطلة والجلوس مكتوفي الايدي بانتظار وقوع حادثة ما، لن ينفع، واعداءنا نشطون جدا، وينفذون ضدنا حربا نفسية، وأوصي ان نكون جميعا على استعداد، فنحن لا نطالب بشيء اكثر من حقوقنا.

وبشأن القضايا الداخلية، دعا هاشمي رفسنجاني المسؤولين المعنيين ان يبذلوا جهودا اكبر، موضحا ان لدينا مشكلات من قبيل الركود الاقتصادي والبطالة وزيادة الاستيراد مما يؤثر سلبا على الانتاج وانخفاض اسعار النفط بواقع 50 بالمائة، مؤكدا على ضرورة التخطيط وبذل سعي اكبر في إطار السياسات العامة التي وضعتها القيادة، من اجل الابتعاد عن هذه الاجواء.

كما حيا رئيس مجلس خبراء القيادة مناسبة اسبوع الدفاع المقدس، مشددا على ضرورة إحياء قيم حقبة الدفاع المقدس، مشيرا الى ان ايران حققت خلال تلك الحقبة انتصارات سياسية وعسكرية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: