رمز الخبر: ۱۵۷۷۷
تأريخ النشر: 12:29 - 23 September 2009
عصرایران - قال المسؤول الثاني في تنظيم القاعدة أيمن الظواهري في شريط بثه التنظيم ليل الثلاثاء الأربعاء على الانترنت بمناسبة الذكرى الثامنة لاعتداءات 11 ايلول/ سبتمبر، انه يتطلع إلى هزيمة الرئيس الأمريكي باراك أوباما على أيدي المجاهدين.

وتوجه الظواهري في الفيلم الذي يأخذ شكل وثائقي مدته 106 دقائق، إلى الرئيس الأمريكي بالقول مستر أوباما عسى أن يكون قصم ظهوركم على أيدي مجاهدي أمة الإسلام بإذن الله حتى تستريح الدنيا ويستريح التاريخ من إجرامكم وصلفكم وكذبكم.

وقال الظواهري في الشريط الذي يظهر فيه عدة قياديين في التنظيم الذي يرأسه أسامة بن لادن، لقد اشتركت أمريكا من قبل في حروب كثيرة وانهزمت فيها في فييتنام وخليج الخنازير وغيرها لكن هذه المرة ليست كسابقاتها فانتم قد تورطتم واشتبكتم مع الأمة المسلمة.

وذكر في كلمته الأخيرة في الشريط الذي رصدته مؤسسة سايت الأمريكية المتخصصة في مراقبة المواقع الإسلامية ان الأمة المسلمة بدأت تستيقظ وتدب فيها يقظة جهادية واعية مصممة مستبسلة تطلب رضى ربها وتحرص على الموت كما تحرصون على فتات الدنيا.

وأضاف: ستعلمون من هي الأمة المسلمة بإذن الله، ستعلمون من هي أمة التوحيد والجهاد والاستشهاد والأمر وبالمعروف والنهي عن المنكر إن شاء الله.

إلى ذلك، شن الظواهري هجوما على التيار القومي العربي الذي اتهمه بالقبول بفتات فلسطين وخداع الأمة بأن هذه هي فلسطين التي ضحوا من اجلها وبمشاركة أمريكا في حربها على الإسلام باسم الإرهاب.

وقال: لقد انكشف التيار القومي العربي وكانت اشد فضائحه في فلسطين أهم قضية قومية لديهم.

واتهم الظواهري التيار القومي العربي بتخليه عن حقوق قومه وتحوله من تيار القومية العربية لتيار الشرعية الدولية أو بالأحرى لتيار الهيمنة الأمريكية الصهيونية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: