رمز الخبر: ۱۵۸۷۲
تأريخ النشر: 11:34 - 27 September 2009
عصرایران - قالت الاذاعة الحكومية الايرانية يوم الاحد ان مسؤولا ايرانيا حذر من أن "الجلبة الغربية المصطنعة" بشأن محطة ثانية لتخصيب اليورانيوم في الجمهورية الاسلامية ستؤثر بالسلب على محادثاتها المقبلة مع قوى عالمية.

وأدلى علي أصغر سلطانية سفير ايران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للامم المتحدة بهذا التصريح قبل عدة أيام من الموعد المقرر لاجتماع نادر بين ايران وممثلي ست دول كبرى في مدينة جنيف السويسرية في الاول من أكتوبر تشرين الاول.

وقال الرئيس الامريكي باراك أوباما يوم السبت ان اكتشاف محطة نووية سرية في ايران يظهر "نمطا مقلقا" من المراوغة من جانب ايران يزيد من الحاح عقد محادثات الخميس.

وترفض ايران انتقادات الغرب بشأن بناء المحطة قرب مدينة قم المقدسة قائلة انها مشروعة ومفتوحة أمام مفتشي وكالة الطاقة الذرية.

وقالت الاذاعة الحكومية الايرانية ان سلطانية انتقد "الجلبة الغربية المصطنعة" بشأن هذه المحطة. ونقل عنه قوله "سيكون لهذا النهج الغربي أثر سلبي على مفاوضات ايران مع دول 5 زائد 1" في اشارة الى القوى الست وهي الدول دائمة العضوية في مجلس الامن الدولي الى جانب ألمانيا.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: