رمز الخبر: ۱۵۹۰۱
تأريخ النشر: 13:43 - 27 September 2009


Photo
عصرایران - (رويترز) - اكتشفت بعثات الفضاء الدولية وجود ثلوج على سطح القمر ودليلا اخر على وجود ثلوج على المريخ وهي انباء طيبة بالنسبة للمستوطنات المستقبلية وللعلماء الذين يبحثون على وجود حياه قائمة خارج الارض.

وتظهر اربعة تقارير نشرت في دورية ساينس SCIENCE الصادرة يوم الجمعة دليلا واضحا على وجود المياه وهي على الارجح مجمدة على الاسطح الصحراوية لكل من القمر والمريخ.

وقالت ادارة الطيران والفضاء الامريكية (ناسا) ان جهازها "كشاف علم المعادن على القمر" (ام 3) عثر على جزيئات مياه في كل انحاء سطح القمر. وكان جهاز "ام3 " قد نقلته الى هناك في اكتوبر تشرين الاول الماضي مركبة الفضاء "شاندرايان" التابعة لمنظمة بحوث الفضاء الهندية وهي اول مهمة فضاء للهند.

وقال جيم جرين مدير ادارة علوم الكواكب في ناسا في واشنطن "ثلوج المياه على القمر اصبحت شيئا من الكأس المقدسة بالنسبة للعلماء المعنيين بشؤون القمر منذ فترة طويلة."

وقال كارل بيترز من جامعة براون في جزيرة رود في بيان "عندما نقول (مياه على القمر) فاننا لا نتحدث عن بحيرات او محيطات او حتى بركا صغيرة. فالمياه على القمر تعني جزيئات مياه وهيدروكسيل (هيدروجين وأوكسجين) تتفاعل مع جزيئات الصخور والغبار تحديدا في المليمترات العليا من سطح القمر."

واستعانت جيسكا صنتشاين من جامعة ماريلاند وزملاء لها برسم لخريطة بالاشعة تحت الحمراء لمركبة الفضاء "ديب امباكت" لاظهار وجود المياه فوق كل القمر. واستخدم روجر كلارك من ادارة الدراسات الجيولوجية الامريكية وزملاء له جهاز مقياس الطيف (اسبكتروميتر)- الذي يكسر الموجات الضوئية لتحليل العناصر والمواد الكيميائية المنعكسة - من مركبة الفضاء كاسيني للتعرف على المياه.

وقالت ناسا في التقرير الرابع ان مسبار استطلاع المريخ رصد خمس فوهات جديدة في المريخ وهي على الارجح حدثت بسبب تصادمات مع نيازك.

وقال ميجان كنيدي من منظومة مالية لعلوم الفضاء في سان دييجو والذي شارك في هذه الدراسة في بيان "نعرف الان انه يمكننا استخدام مواقع التصادم الجديدة كمجسات للبحث عن الثلوج في اسطح فرعية ضحلة."

وقال لويس فريدمان المدير التنفيذي لمنظمة شؤون الكواكب "هذا مصدر حقيقي للمياه."

ولا يوجد خلاف الان على ان المياه موجودة على سطح المريخ حيث عثرت المسابير الالية على مياه. ويوجد دليل على ان المياه ربما مازالت ترشح الى السطح من الباطن بالرغم من انها تختفي سريعا في الغلاف الجوي الرقيق البارد لهذا الكوكب الاحمر.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: