رمز الخبر: ۱۵۹۶۰
تأريخ النشر: 10:54 - 29 September 2009
عصرایران - قام أتباع زعيم ديني لطائفة في ولاية ساباه في شرق ماليزيا بتغليف جثته بعد مماته بالبلاستيك ووضعها في منزله ، وذلك منذ 13 شهرا منتظرين إعادة بعثه من جديد. وذكرت صحيفة "صنداي ستار" أن زعيم طائفة "جماعة الخير التبشرية" شينج شي فوي إيفان قال لاتباعه "ألا يدفونه إذا توفي لانه سوف يعود للحياة مجددا". وزعم شينج (37 عاما) أنه نبي ولكن أتباعه أبقوا الأمر سرا واحتفظوا به لأنفسهم. وقالت الشرطة أن الجيران اشتكوا من سماعهم غناء وصلوات يتم تلاوتها في وقت متأخر من الليل في المنزل مما أدى لاكتشاف الشرطة للجثة المتعفنة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: