رمز الخبر: ۱۶۲۰۲
تأريخ النشر: 22:28 - 06 October 2009
وقال مكتب السامرائي في بيان ان رئيس البرلمان اكد ان جهود وتضحيات ضباط الجيش السابق من اجل الدفاع عن بلادهم تستحق الاحترام وانه دعا الى زيادة معاشات تقاعدهم.
Photo

عصر ايران - بغداد - رويترز - دعا رئيس البرلمان العراقي اياد السامرائي يوم الثلاثاء الى احترام جنود الجيش العراقي في عهد صدام حسين بسبب تضحياتهم وإلى زيادة معاشات تقاعدهم.

ونشرت تصريحاته في بيان من المرجح ان يسبب صدمة عنيفة لمسؤولي الحكومة العراقية ومعظمهم من الشيعة الذين اضطهدوا على يد جيش صدام الذي كان السنة يتولون قيادته.

وقال مكتب السامرائي في بيان ان رئيس البرلمان اكد ان جهود وتضحيات ضباط الجيش السابق من اجل الدفاع عن بلادهم تستحق الاحترام وانه دعا الى زيادة معاشات تقاعدهم.

وكانت الولايات المتحدة قامت بحل الجيش العراقي بعد الغزو في عام 2003 وهي خطوة ادت على الفور الى اغضاب الآلاف من الرجال المسلحين وأججت تمردا دمويا احكم قبضته على العراق في الاعوام التالية.

وحاولت منذ ذلك الوقت اصلاح الاضرار بدعوة القادة العراقيين الشيعة الى المصالحة مع السنة العرب.

وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي قال انه يمكن المصالحة مع اعضاء نظام صدام وحزب البعث مشترطا تخليهم عن الحزب و ألا تكون ايديهم ملوثة بالدماء.

واتخذت الحكومة خطوات لالغاء حركة تطهير الحكومة من اعضاء الحزب المحظور لكن البعض يتهمها بالتباطؤ المتعمد إزاء المصالحة. وينحي مسؤولون عراقيون باللائمة في احيان كثيرة على مؤيدي حزب البعث في هجمات القنابل.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: