رمز الخبر: ۱۶۳۲۲
تأريخ النشر: 10:51 - 11 October 2009
يعتبر المتحف الوطني الايراني في طهران احد اهم المعالم السياحية في البلاد، حيث يتجاوز عمره الـ 70 عاما ويضم آثارا تعود الى آلاف السنين، ويلخص الحضارة الايرانية وتطورها عبر العصور.
عصرایران - يعتبر المتحف الوطني الايراني في طهران احد اهم المعالم السياحية في البلاد، حيث يتجاوز عمره الـ 70 عاما ويضم آثارا تعود الى آلاف السنين، ويلخص الحضارة الايرانية وتطورها عبر العصور.

وقال رئيس مؤسسة التراث الثقافي والسياحة في ايران حميد بقائي: هناك ثلاث دول تشكل مهد الحضارات احداها ايران، وبرغم ذلك فانها تشهد اقبالا ضعيفا من قبل السياح، الامر الذي يعود الى قلة المعرفة بهذه البلدان.

من جهتها، قالت المرشدة السياحية جيلا مقيم نجاد: ان هذا المتحف يحتوي على آثار مكتشفة من مناطق مختلفة في البلاد، وما يعرض هنا هو جزء صغير مما تم اكتشافه، لكنه يظهر تاريخ الحضارة الايرانية.

وبني المتحف على اساس النموذج الساساني القديم وهي آخر سلسلة حكمت ايران قبل الاسلام.

ويعرض المتحف حقبا متعددة بدءا بالعصر الحجري الوسيط الى الحديدي، كما يعرض اثار العهد الاخميني الى الساساني ليدخل العالم الاسلامي، كما يضم تمثالا ناقصا للامبراطور الايراني (كوروش الكبير)، مؤسس الحكم الاخميني الذي حكم ايران لاكثر من قرنين (330-550 قبل الميلاد)، والذي يعتبره المؤرخون انه كان موحدا لله.

كما يضم المعرض بقايا الانسان الملحي الذي ما زال محتفظا ببعض ملامحه رغم مرور اكثر من 1700 عام عليه، بالاضافة الى نماذج من الخط الفارسي القديم الى المسكوكات والزينة المرأة في العهود الغابرة، وكذلك تمثال برونزي يعرف بالقائد سورنا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: