رمز الخبر: ۱۶۳۳۴
تأريخ النشر: 12:40 - 11 October 2009
وقد اتخذ المتخصصون الايرانيون خطوات جديدة في مجال الفضاء لتسجيل انجازات ملفتة في هذا الخصوص وان القمر الصناعي "مصباح" الذي سيطلق الى الفضاء يشكل احد هذه الانجازات.
عصر ايران – عقب اطلاق القمر الصناعي "اميد" (الامل) وتسلم معلومات جديدة بواسطته يسعى الباحثون و العلماء الايرانيون لاتخاذ خطوات جديدة في مجال علم الفضاء بحيث اننا سنشهد في المستقبل القريب تحقق انجازات جديدة مثل اطلاق القمر الصناعي "مصباح" واطلاق الصاروخ الباحث -3 ونقل كائن حي الى الفضاء وصناعة كبسول حياتي و... .

وقد اتخذ المتخصصون الايرانيون خطوات جديدة في مجال الفضاء لتسجيل انجازات ملفتة في هذا الخصوص وان القمر الصناعي "مصباح" الذي سيطلق الى الفضاء يشكل احد هذه الانجازات.

وقال وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الايراني رضا تقي بور لوكالة انباء "مهر" ان القمر الصناعي "مصباح" قد صنع قبل سنوات في داخل البلاد وهو يمر بمرحلة الاطلاق الى الفضاء.

واكد الوزير الايراني انه عندما تكتمل الابحاث في داخل البلاد فانه سيتم الاعلان عن موعد اطلاق هذا القمر الاصطناعي.

واشار الى ارسال رواد الى الفضاء قائلا ان ثمة برامج هي قيد الدراسة في هذا الخصوص معربا عن امله بتحقق هذا المشروع في المستقبل في ظل القرارات التي ستتتخذ بهذا الخصوص.

كما تطرق وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الى تصنيع قمر صناعي لمؤسسة الاذاعة والتلفزيون وقال ان الاعتمادات اللازمة قد خصصت على ان يتم وضع المشروع موضع التنفيذ بالتعاون مع وزراة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

من جانب اخر قال رئيس مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الايرانية عزت الله ضرغامي ان القمر الصناعي DBS سيتم شراؤه واطلاقه. مشيرا الى انه مع اطلاق هذا القمر الصناعي فان المئات من القنوات في داخل البلاد سيتم بثها عبر هذا القمر الصناعي.

ان احدى الخطوات الاخرى المتخذة في مجال تكنولوجيا الفضاء هي اطلاق صاروخ باحث الى الفضاء وان استخدامات هذه الصواريخ هي في مجال الارصاد الجوية واعداد عينات جوية وتحليل الاقسام المختلفة للقمر الصناعي وتحليل المعطيات البيئية والدراسة الدقيقة للافلاك والنجوم.

وتطرق الدكتور محمد ابراهيمي مساعد معهد ابحاث الهواء فضاء لشؤون الابحاث الى صناعة واطلاق الباحث-2 وقال ان الهدف من تصنيع واطلاق الصواريخ الباحثة هو الارسال الى الفضاء ماوراء الجو من اجل الابحاث.

وقال انه من اجل اطلاق ثاني صاروخ للابحاث اتخذت اجراءات مثل تصميم الحمولة الالكترونية وتصميم منظومة فصل الصاروخ وتصميم نظام التقييم وربط الصاروخ بصاروخين للاطلاق واختيار وتحليل وتوجيه ميدان الاطلاق بالتعاون مع الباحثين الايرانيين.

واضاف انه بعد الاطلاق الناجح لثاني صاروخ مخصص للابحاث ، فان متخصصي معهد الهواء فضاء يستعدون لاطلاق ثالث صاروخ لاغراض الابحاث على ان يتم اطلاقه بنهاية العام الايراني الحالي (ينتهي في مارس اذار2010) في حال الجهوزية الكاملة للمجموعة.

من جهة اخرى قال رئيس معهد الهواء فضاء الدكتور محسن بهرامي اننا نتابع تصميم كبسول حياتي لكي يتم بواسطته ارسال كائن حي الى الفضاء.
واضاف ان تصميم وتصنيع هذا الكبسول هما قيد الدراسة ونعتزم بواسطة ذلك ارسال كائن حي الى الفضاء من خلال صاروخ الابحاث.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: