رمز الخبر: ۱۶۳۹۷
تأريخ النشر: 21:18 - 12 October 2009
طهران - رويترز -إتهم المرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية الايرانية الاخيرة مير حسين موسوي المتشددين باستخدام أساليب محاكم التفتيش لقمع الاصلاحيين بعد انتخابات الرئاسة التي اجريت في يونيو حزيران.

وقالت صحيفة اعتماد يوم الاثنين إن موسوي أدلى بهذه التصريحات خلال اجتماع مع رجل الدين المؤيد للاصلاح مهدي كروبي.

ونقلت الصحيفة عن موسوي قوله في الاجتماع الذي عقد يوم السبت " يبدو ان بعض الناس يحاولون اعادتنا الى أيام محاكم التفتيش.

واحتلا موسوي وكروبي المركزين الثاني والرابع في انتخابات الرئاسة الايرانية ان الانتخابات التي اجريت في 12 يونيو حزيران الماضي.

وقال موسوي "ما الذي ثبت اثناء هذه المحاكمات. ما الذي يسعون اليه باستخدام تعبيرات التهديدات الناعمة والاطاحة وقضايا أكاديمية اخرى يجب ان تناقش في الجامعات وليس في جلسات المحاكم."



الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: