رمز الخبر: ۱۶۴۰۷
تأريخ النشر: 10:26 - 13 October 2009
اعلن رئيس عدلية محافظة كردستان الكشف عن مجموعة إرهابية تعمل لصالح القاعدة وإعتراف عناصرها بمحاولات كانت ترمي لزرع الفتنة من خلال الإغتيالات.
عصرایران - اعلن رئيس عدلية محافظة كردستان الكشف عن مجموعة إرهابية تعمل لصالح القاعدة وإعتراف عناصرها بمحاولات كانت ترمي لزرع الفتنة من خلال الإغتيالات.

و أكد علي أكبر كروسي رئيس عدلية محافظة كردستان لمراسل وكالة أنباء فارس في مدينة سنندج مركز المحافظة أن المجموعه المذكوره تحمل أفكاراً وهابيه وكانت تنوي تنفيذ عمليات إرهابيه من خلال التفجيرات وإعترفت بجميع العمليات الإرهابيه التي تم تنفيذها في محافظة كردستان .

و في نفس الإطار شدد كروسي على ان الهدف الذي كانت تلك المجموعه تعمل من أجله هو تأمين المصالح الأميركيه من خلال القيام بتلك الأعمال الإرهابيه وزرع الخلافات والفتنه لبث الفرقه والنزاعات بين السنة والشيعه في المنطقه عبر خطة اعدت لذلك لتأزيم الوضع بالمحافظة. و قال المسؤول : ان المجموعه كانت تتلقى الدعم من قبل تنطيم القاعده الإرهابي في شمال العراق عبر الدعم المالي والتسليحي حيث أشارت إعترافاتهم الى الإعداد للقيام بمزيد من عمليات الإغتيال لإشاعة الإضطرابات .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: