رمز الخبر: ۱۶۵۲۰
تأريخ النشر: 10:46 - 17 October 2009
عصرایران - صرح الرئيس أحمدي نجاد برغبة الجمهورية الاسلامية الايرانية في تعزيز العلاقات مع الدول كافة بينها مصر معتبراً وقوفها الي جانب ايران يساعد على حل مشاكل المنطقة .و أفاد مكتب الشؤون الإعلامية لرئاسة الجمهورية أن الرئيس أحمدي نجاد أشار لدى إستقباله المفكر الاسلامي المصري فهمي هويدي في طهران الى وجهات نظر ايران على الصعيدين الداخلي والخارجي.

 و تحدث رئيس الجمهورية عن التهديدات وقال : في الوقت الذي تتطلع الدول كافة الى التجارة الحرة فإن الحديث عن فرض الحظر لامعنى له حيث أن إتخاذ مثل هذا القرار ضد ايران لن يجدي نفعاً في السابق ولن يؤثر في المستقبل ايضاً .

و أشار الرئيس احمدي نجاد الى الإنتخابات الرئاسية الاخيرة وقال : ان هذه الإنتخابات التي كانت بمثابة نصر عظيم للجمهورية الاسلامية الايرانية جاءت بمفاهيم جديدة أيضاً وهي بذل المزيد من الجهود لخدمة الشعب والتحلي باليقظة والحذر من مؤامرات الأعداء أكثر من أي وقت مضى ‌. و تطرق الى العلاقات الوثيقة القائمة بين ايران ودول الخليج الفارسي موضحاً أن كلا الجانبين تربطهما علاقات تاريخية وثقافية عريقة وليست هناك أية مشكلة حيث أن السبب الوحيد في بعض الخلافات هو تدخل القوى الأجنبية.

و بدوره أشار المفكر الإسلامي المصري الى الظروف التي يواجهها العالم الاسلامي في الوقت الحاضر وأعرب عن أمله بأن تحذو الدول العربية نهج الدول الإسلامية مثل ايران وتركيا في دعم القضية الفلسطينية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: