رمز الخبر: ۱۶۵۵۹
تأريخ النشر: 18:38 - 17 October 2009

عصرايران - اکد الرئيسان الايراني و السنغالي اليوم في الجوله الاولي من محادثاتهما بطهران علي ضروره تعزيز التعاون بين الدول الاسلاميه و الافريقيه و اجراء مشاورات مستمره بين البلدين حول اخر التطورات علي الساحه الدوليه .   

و تطرق الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد و الرئيس السنغالي عبد الله في محادثاتهما حول سبل تعزيز العلاقات بين البلدين اضافه الي اخر تطورات الوضع علي الساحه الاسلاميه .

و اکد الجانبان علي ضروره استمرار التعاون بين البلدين في کافه المجالات و مواصله التشاور بين طهران و داکار حول التطورات التي تشهدها الساحه الدوليه .

و قال الرئيس احمدي نجاد في الاجتماع بان العالم يسير نحوالتطور و ان ايه غفله من جانب الدول الاسلاميه و الافريقيه سيوفر الظروف المناسبه للدول الاستکباريه لنهب ثروات الدول الاسلاميه والافريقيه.

واکد احمدي نجاد علي اهميه اجتماع قاده الدول الافريقيه في طهران و ضروره استخدام الطاقات و الامکانات المتاحه لمنظمه الموءتمر الاسلامي لتعزيز قوه الشعوب الاسلاميه .

من جانبه اکد الرئيس السنغالي علي اهميه التواجد الايراني في افريقيا معتبرا ان ذلک لصالح الشعوب الافريقيه و قال ان الدول الافريقه و خاصه السنغال تبذل کل ما في وسعها لتحقيق الاکتفاء ‌الذاتي والاستقلال في المجالات المختلفه وخاصه في المجال الزراعي .

واشار واد الي العلاقات المتناميه بين بلاده و ايران في کافه المجالات داعيا الي توسيع التعاون الايراني السنغالي ليشمل مجالات النقل و الکهرباء و مياه الشرب و انشاء محطات لتوفير الطاقه اضافه الي المجال الزراعه .

وکان الرئيس السنغالي عبد الله واد قد وصل الي طهران صباح اليوم السبت في زياره رسميه و استقبل رسميا من قبل الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: