رمز الخبر: ۱۶۵۷۷
تأريخ النشر: 10:44 - 18 October 2009
عصرایران - الجزیره - أفادت مصادر مقربة من ملف الانتخابات الرئاسية الأفغانية بأنها ستشهد جولة إعادة في غضون أسبوعين من إعلان النتائج الرسمية للاقتراع السابق الذي جرى في 20 أغسطس/آب الماضي، وأن هناك تحركات حثيثة بهذا الشأن.

وقال مسؤول مقرب من العملية الانتخابية إن "الجولة الثانية متوقعة قطعا في الوقت الحالي"، مشيرا إلى أن ذلك هو "السبب في أن هناك تأخيرات"، وأن "هناك بعض المفاوضات المكثفة التي تجرى".

وقد أجرى عدد من كبار المسؤولين الأجانب اتصالات مع الرئيس الأفغاني حامد كرزاي، ووصل آخرون أمس السبت إلى العاصمة كابل لإجراء محادثات قبل إعلان لجنة التحقيق في دعاوى التزوير نتائج تحرياتها.

اتصالات غربية

ومن بين هؤلاء المسؤولين الأجانب الذين وصلوا أفغانستان رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي السيناتور جون كيري ووزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر.

وقال دبلوماسي أميركي إن الهدف من زيارة كيري هو "إبراز الحاجة إلى نتيجة شرعية لهذه الانتخابات".

واحتل موضوع زيادة القوات الأميركية في أفغانستان حيزا هاما من محادثات كيري، الذي قال في تصريحات صحفية إنه "عمل غير مسؤول" أن ترسل الولايات المتحدة قوات إضافية في هذا الظرف إلى أفغانستان.

وأضاف في حديث لقناة "سي إن إن" الأميركية أنه من التضليل إرسال قوات إلى أفغانستان من أجل المساهمة في استقرار البلد، "في حين لم تعلن بعد نتائج الانتخابات، ولم يعرف بعد من هو الرئيس المنتخب وأي حكومة ستتولى تسيير البلاد".

كما أعلنت السفارة الأميركية في كابل أن السفير الأميركي السابق في أفغانستان زلماي خليل زاد وصل أيضا إلى العاصمة الأفغانية في زيارة خاصة.

فحص الصناديق
من جهته قال مكتب كرزاي إن الأخير أجرى اتصالات هاتفية مع كل من رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون والرئيس الباكستاني آصف علي زرداري ووزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون.

وكان من المقرر أن تعلن لجنة التحقيق في دعاوى التزوير بالانتخابات نتائجها السبت، لكنها لم تفلح في ذلك، وقالت المتحدثة باسمها نيليكا ليتل إن اللجنة لا تزال تفحص صناديق الاقتراع المتنازع بشأنها، لكنها أعربت عن أملها بأن تحسم النتائج وتقدمها للجنة الانتخابات المستقلة اليوم الأحد.

من جهته صرح المتحدث باسم لجنة الانتخابات المستقلة نور محمد نور بأنها ستستغرق يومين آخرين حتى تعلن عن النتائج الرسمية فور تلقي نتائج لجنة التحقيق.

وكانت صحيفتا واشنطن بوست ونيويورك تايمز الأميركيتان نقلتا الجمعة عن مسؤولين عن ملف الانتخابات قولهم إن حصة كرزاي من الأصوات أصبحت أقل من 50%، ما سيؤدي إلى جولة إعادة مع منافسه الرئيسي وزير الخارجية السابق عبد الله عبد الله.

في السياق صرح سفير أفغانستان في الولايات المتحدة سيد طيب جواد بأنه "من المرجح" إجراء جولة إعادة، في حين قالت كلينتون لشبكة "سي إن إن" إنها تعتقد أن كرزاي سيحقق الفوز في حال إجراء جولة إعادة.


مزيد من العنف

وفي وقت يزداد فيه الجدل بشأن نتائج الانتخابات، يتواصل العنف في البلاد ويسقط المزيد من القتلى، فقد أعلن السبت حلف شمال الأطلسي (ناتو) عن مقتل ثلاثة جنود أميركيين في هجومين منفصلين بأفغانستان، ليرتفع عدد قتلى الجيش الأميركي إلى 7 في 24 ساعة.

وأوضح الحلف في بيان أن جنديين أميركيين قتلا في انفجار عبوة ناسفة شرقي أفغانستان الجمعة، مشيرا إلى أن جنديا ثالثا قضى في هجوم منفصل جنوبي البلاد.

من جهة أخرى قال مسؤولون في وزارة الدفاع الأفغانية إن قوة مشتركة للناتو والقوات الأفغانية قتلت 25 من عناصر حركة طالبان جنوبي أفغانستان.

ووفق هؤلاء المسؤولين قتل 20 مسلحا في وقت متأخر الجمعة في غارة جوية في مقاطعة يورقان بولاية بكتيا، في حين قتل خمسة مسلحين في عملية للجيش الأفغاني الجمعة في مقاطعة غيرشيك بولاية هلمند.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: