رمز الخبر: ۱۶۶۱۶
تأريخ النشر: 09:42 - 19 October 2009
عصرایران - القدس العربی  ـ أعلنت المملكة العربية السعودية الأحد أنها تمكنت من إلقاء القبض على 6 عناصر من الجنسية اليمنية على علاقة بالمواجهة التي وقعت في جازان، جنوب المملكة، أخيراً والتي قتل خلالها اثنين من عناصر تنظيم القاعدة.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي أن الجهات المختصة استكملت إجراءات التثبت من هوية القتيلين الذين وقعا في جازان وتبين أنهما من المدرجين على قائمة المطلوبين الـ 85 الإرهابية، وهم يوسف محمد مبارك الجبيري الشهري سعودي الجنسية، ورائد عبدالله سالم الظاهري الحربي سعودي الجنسية.

وقال التركي ان "التحقيقات الأولية كشفت عن معلومات أشارت إلى أن الشهري والحربي تسللا إلى المملكة عبر الحدود الجنوبية للقيام بعمل إجرامي كان وشيك الوقوع وتنسيقهما في ذلك مع عناصر في الداخل قبض حتى الآن على ستة منهم وجميعهم من الجنسية اليمنية".

وأضاف المصدر "أن كلا من الجانيين المشار إليهما كان يلف جسمه بحزام ناسف محشو بمادة " آر ـ دي ـ إكس" شديدة الإنفجار بزنة نصف كيلوغرام مع صاعقين أوصل بكل صاعق منهما قنبلة يدوية ليمكن تفجير الحزام من أحد جانبيه أو من كليهما كما احتوت العبوة المتفجرة لأحد الحزامين على 296 مئتين وستة وتسعين كرة معدنية لاستخدامها كشظايا بهدف إيقاع أكبر عدد من الإصابات لمسافات بعيدة عند التفجير".

وقد كان الجانيان يوشكان على تفجير نفسيهما بعدما أصدرا تهديدا بذلك ومبادرتهما بإطلاق النار، إلا أن دقة التعامل مع الموقف وسرعة تصرف رجال الأمن فوت عليهما تنفيذ تهديدهما بما حافظ على أرواح الأبرياء من المتواجدين في الموقع وعابري الطريق.

وقد ضبط بحوزتهما حشوه متفجرة شديدة الإنفجار من نوع "آر دي إكس" زنة نصف كيلوغرام يخترقها فتيلان صاعقان بشكل طولي مجهزة لاستخدامها كحزام ناسف، ومكونات تجهيز عبوة ناسفة عبارة عن مادة متفجره بزنة نصف كيلو غرام من نوع" آر دي إكس"مع فتيل صاعق بطول 4.74 أربعة أمتار وستة وسبعين سنتيمترا، إثنا عشر قنبلة يدوية، ورشاشان من نوع كلاشينكوف مع إثني عشر مخزنا لهما، أربعة مسدسات.

كما ضبط معهما- طبقا للبيان- مبلغ مالي قدره تسعة عشر آلف وخمسمائة ريال سعودي وعملات أجنبية.

وكانت قوات الامن السعودية استوقف سيارة يستقلها ثلاثة أشخاص إلى نقطة أمن "الحمراء" على طريق الساحل بمنطقة جازان قام شخصين منهم متنكرين بملابس نسائية بإطلاق النار على رجال الأمن مما نتج عنه استشهاد الجندي أول عامر أحمد العكاسي وإصابة رجل أمن آخر ومقتل مطلقي النار والقبض على قائد السيارة حسب رواية وزراة الداخلية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: