رمز الخبر: ۱۶۶۷۰
تأريخ النشر: 11:49 - 20 October 2009
عصرایران - طلب مندوب ايران لدى الامم المتحدة محمد خزاعي في رسالة سلمها الى الرئيس الحالي لمجلس الأمن, من المجلس ان يتخذ موقفا تجاه الهجوم الارهابي الذي وقع يوم الأحد في محافظة سيستان وبلوجستان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان خزاعي أشار في رسالته الى السفير الفيتنامي لي لونج مينه الاثنين , الى الهجوم الارهابي يوم الاحد في سيستان وبلوجستان والذي ادى الى استشهاد وجرح عدد من كبار قادة حرس الثورة والعشرات من المواطنين الايرانيين , طالبا من مجلس الامن بهذه المناسبة أن يوجه رسالة الى زمرة مايسمى ب"جندالله" الارهابية وحماتها مفادها أنه يدين جميع العمليات الارهابية وكل من يقف ورائها .

واعتبر خزاعي ان موقف مجلس الأمن الدولي من شأنه أن يمثل عزاءا للعوائل المفجوعة بفقدان أعزائها في هذا العمل الارهابي .

وأكد خراعي في رسالته على عزم الجمهورية الاسلامية الايرانية على اتخاذ جميع الاجراءات اللازمة لمقاضاة الضالعين في هكذا هجمات ارهابية , داعيا المجتمع الدولي والدول المجاورة الى الوفاء بالتزاماتها في هذا الشأن .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: