رمز الخبر: ۱۶۷۱۲
تأريخ النشر: 09:19 - 21 October 2009
عصرایران - (رويترز) - رفضت محكمة سويسرية يوم الثلاثاء طلبا من المخرج السينمائي رومان بولانسكي لاطلاح سراحه بكفالة بدعوى ان هناك احتمالا كبيرا لمحاولته الهرب من التسليم الى الولايات المتحدة بسبب ممارسته الجنس بشكل غير قانوني مع قاصر في عام 1977.

وقالت المحكمة الجنائية الاتحادية السويسرية في بيان "وفقا للقانون السويسري فان الاحتجاز هو الحكم المطبق خلال عملية التسليم كلها."

واضاف البيان "المحكمة ترى ان هناك خطرا كبيرا من أن رومان بولانسكي قد يهرب اذا اطلق سراحه."

واعتقل بولانسكي (76 عاما) الحائز على جائزة اوسكار أفضل مخرج والذي يحمل الجنسيتين الفرنسية والبولندية بناء على طلب من الولايات المتحدة عندما توجه جوا الى سويسرا في 26 من سبتمبر ايلول لتسلم جائزة عن مجمل اعماله من مهرجان سينمائي.

وكان هيرفي تيميم المحامي الفرنسي عن بولانسكي قال ان موكله محبط ومتعب ونقل من السجن لتلقى العلاج الطبي.

ولم يمكن الوصول الى تيميم لسؤاله التعليق يوم الثلاثاء ولكن وكالة الانباء السويسرية نقلت عنه قوله ان بولانسكي سيستأنف الحكم ويقدم ضمانات أقوى لتخفيف المخاوف من احتمال هروبه من سويسرا.

وقالت المحكمة في حكمها ان بولانسكي لديه العديد من الاسباب للهرب اذا اطلق سراحه بكفالة من بينها حقيقة انه قد يواجه عقوبة امريكية بالسجن تصل الى 50 عاما مما يعني ابعاده عن زوجته وابنيه اللذين يبلغان من العمر 11 و16 عاما.

واستشهدت بقول محاميه ان احتجاز بولانسكي لفترة طويلة قد يؤدي الى خسارة تبلغ نحو 40 مليون دولار لمستثمرين يعملون معه وايضا دعاوى تعويض في حقه اذا لم يستطع الانتهاء من فيلمه الجديد "الشبح" The Ghost الذي من المقرر ان يعرض في فبراير شباط القادم.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: